زوران ماميتش يرفض التعليق على أنباء توليه تدريب المنتخب الإماراتي‎

زوران ماميتش يرفض التعليق على أنباء توليه تدريب المنتخب الإماراتي‎

المصدر: فريق التحرير

رفض الكرواتي، زوران ماميتش، المدير الفني لفريق العين، الرد على التقارير التي ربطت اسمه بتدريب المنتخب الإماراتي خلال المرحلة المقبلة، في ظل انتقادات شديدة يتعرض لها المدرب الإيطالي ألبيرتو زاكيروني.

ووفقًا لما ذكرته صحيفة ”الاتحاد“، فإن اتحاد الكرة فتح باب التواصل مع ماميتش لبحث إمكانية قيادته المنتخب في المرحلة المقبلة، وهو ما رد عليه المدرب الكرواتي في تصريحات أبرزها موقع ناديه الرسمي، اليوم السبت: ”“لا تعليق”.

وفضّل زوران الحديث عن مباراة فريقه المقبلة أمام النصر، مشددًا على أنها لن تكون أسهل من مواجهة الجولة الماضية ضد الشارقة، موضحًا: “يمتلك الفريق المنافس في صفوفه عناصر جيدة ولديه طموحات كبيرة في الموسم الكروي الحالي، ويتطلع إلى بلوغ مركز متقدم في جدول ترتيب مسابقة الدوري، وعليه نتوقع أداءً قويًا في مباراتنا المقبلة، يوم الإثنين، ضمن الجولة الثانية من مسابقة كأس الخليج العربي”.

واختتم زوران ماميتش حديثه في المؤتمر الصحفي التقديمي لمواجهة النصر، قائلًا: “يدخل العين يوم بعد غدٍ تحديًا مهمًا في أول ظهور له على “استاد هزاع بن زايد” في الموسم الحالي، وأتمنى حضورًا جماهيريًا حاشدًا؛ لتعزيز طموحات اللاعبين، خصوصًا وأن الفريق قدم مردودًا جيدًا في الموسم الماضي، وحقق ثنائية تاريخية ويستحق المساندة القوية؛ لأن الجمهور يعتبر أهم عوامل قوة الفريق”.

وأطلق مشجعو المنتخب الإماراتي هاشتاغًا على مواقع التواصل الاجتماعي يطالب بإقالة المدرب الإيطالي ألبيرتو زاكيروني، على خلفية الأداء المتواضع والصورة الباهتة التي ظهر بها ”الأبيض“ أمام منتخب ترينداد وتوباغو، وخسارته للمباراة بهدفين دون رد، في التجربة الودية التي خاضها خلال معسكره الحالي في إسبانيا استعدادًا لكأس آسيا المقررة في الإمارات في يناير المقبل، حيث يلعب المنتخب ضمن المجموعة الأولى التي تضم إلى جانبه منتخبات البحرين والهند وتايلاند.

وكان اتحاد الكرة قد تعاقد رسميًا مع زاكيروني في أكتوبر من العام الماضي؛ لتولي تدريب المنتخب، خلفًا للمدرب الأرجنتيني إدغاردو باوزا، الذي كان قد تولى المهمة خلفًا لمهدي علي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com