”بي إن سبورتس“ توضح أسباب وقف خدماتها عبر شبكة ”دو“ في الإمارات

”بي إن سبورتس“ توضح أسباب وقف خدماتها عبر شبكة ”دو“ في الإمارات

المصدر: فريق التحرير

فوجئ متابعو قنوات ”بي إن سبورتس“ الرياضية بانقطاع بثها في الإمارات على الهواتف المحمولة، أمس السبت، قبل 11 يومًا على انطلاق بطولة كأس العالم روسيا 2018، التي تمتلك الشبكة حقوق بثها.

وكشفت شركة ”دو“ المسؤولة عن بث قنوات ”بي إن“ الإمارات، في بيان نقلته قناة ”فرانس 24″، اليوم الأحد: ”نأسف لإعلان أن زبائننا غير قادرين مؤقتًا على مشاهدة قنوات وباقات بي إن سبورتس؛ بسبب قرار صادر عن شبكة بي إن“.

ويبدو أن المشكلة تتعلق بشركة دو فقط، إذ إن المشاهدين الذين يستقبلون تلك القنوات عبر شركة أخرى هي شركة ”اتصالات“، استمروا في استقبال برامج قنوات ”بي إن“.

وعلى شبكات التواصل الاجتماعي، تداول الجمهور الرياضي في الإمارات موضوع انقطاع البث؛ لمعرفة ما الذي يحدث قبل انطلاق العرس العالمي المنتظر.

وأعلنت قنوات ”بي إن“ في بيان رسمي، عن عدم إمكانية التوصل إلى اتفاق مع شبكة ”دو“؛ ما تسبب في وقف الخدمة عبر الشبكة، يوم السبت، وذلك بحكم انتهاء العقد بتاريخ 31 مايو 2018، حيث قامت المجموعة بمنح دون مهلة إضافية مدتها 24 ساعة لاستكمال إجراءات التعاقد وضمان استمرارية الخدمة للمشاهدين، ولكن دون جدوى.

وأضافت بي إن: ”وإذ تستنكر المجموعة بيان شبكو (دو) المغالط للحقائق، إلا أنها تنوه بإمكانية الاستمرار في مشاهدة كافة القنوات عبر البث الفضائي لشبكة بي إن، أو البث المباشر عبر شبكة الإنترنت“.

وتحتكر شركة ”بي إن“ التي مقرها الدوحة، ومقابل مبالغ جد باهظة، حقوقَ بثّ عدة فعاليات رياضية، بينها بطولة كأس العالم التي ستحتضنها روسيا، ابتداء من 14 يونيو حزيران الجاري، وحتى 15 يوليو تموز المقبل.

وبحسب المجموعة، فإن شبكة تدعى ”بي آوت كيو“ تعمد إلى قرصنة إرسال ”بي إن“، في محاولة للاستهزاء بالشركة القطرية وماركة ”بي إن“. وهي تبث إرسالها من القمر الاصطناعي عربسات الذي مقره السعودية.

وقد دعت شبكة ”بي إن سبورتس“، هذا الأسبوع، الاتحاد الدولي لكرة القدم ”فيفا“ إلى اتخاذ إجراءات قانونية، لوقف ”قرصنة“ بثها في المنطقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com