ماذا يخشى منتخب تونس في مواجهة غينيا بتصفيات المونديال؟ – إرم نيوز‬‎

ماذا يخشى منتخب تونس في مواجهة غينيا بتصفيات المونديال؟

ماذا يخشى منتخب تونس في مواجهة غينيا بتصفيات المونديال؟

المصدر: يوسف هجرس – إرم نيوز

يخوض منتخب تونس مباراته المرتقبة ضد غينيا، مساء الأحد، على ملعب ”مصطفى بن جنات“ في الجولة الأولى للمجموعة الأولى بالتصفيات الأفريقية، المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018 لكرة القدم.

ويسعى منتخب تونس لتحقيق الفوز في ضربة البداية، بعدما حقق منتخب الكونغو الديمقراطية انتصاراً كبيراً على نظيره الليبي برباعية دون رد، بالجولة ذاتها.

ولن يكون المنتخب الغيني لقمة سائغة أمام نسور قرطاج، بل أن هناك عدة أمور يخشاها المنتخب التونسي وهو ما يرصده ”إرم نيوز“ في التقرير الآتي:

انطلاقات ياتارا

يعتمد المنتخب الغيني على انطلاقات الجناح الهجومي السريع، محمد ياتارا والذي يمثل أهم مفاتيح لعب المنافس وهو ما يزعج نسور قرطاج في هذه المواجهة المرتقبة.

وشارك جناح ستاندرليج البلجيكي في 24 مباراة دولية، وسجل 9 أهداف ويعد الورقة الأخطر في تشكيلة المنتخب الغيني، الذي يقوده المدير الفني لابي بانجورا.

وأحياناً يظل ياتارا على مقاعد البدلاء، أملاً في صناعة الفارق، بعد مشاركته إلا أن اللاعب يملك قوة بدنية وقدرات فردية مميزة خاصة، فيما يتعلق بالسرعات والانطلاقات خلف المدافعين وهو ما يفرض الحذر من جانب المدرب البولندي كاسبرزاك، المدير الفني لمنتخب تونس.

اندفاع معلول

يعد اللاعب علي معلول، أحد أهم مفاتيح لعب منتخب تونس، بانطلاقاته من الجبهة اليسرى، والتي تصنع الفارق مع نسور قرطاج.

ويخشى المتابعون تأثر منتخب تونس، باندفاع معلول الهجومي، وتأثير ذلك على الخط الخلفي في ظل وجود لاعبين أصحاب سرعات في صفوف المنافس.

وحذر كاسبرزاك، لاعبي تونس من الاستهانة أمام غينيا، أو التقليل من حجم وقيمة المنافس والاندفاع الهجومي بلا حسابات دفاعية، مؤكداً أن الهجمات المرتدة تهدد الدفاع التونسي، وتجعل التركيز واجباً على الجميع للعبور من المباراة.

سرعات بانغورا

يملك المنتخب الغيني، أيضاً، ورقة هجومية رابحة ومهمة، وهو المهاجم لاس بانجورا، نجم فريق رايو فايكانو الإسباني.

وسجل بانغورا، 24 عاماً، 4 أهداف في 29 مباراة دولية، ويعد القائد لهجوم غينيا، ويتميز بالقوة البدنية والقدرات الفردية المميزة، وهو ما أكده أسامة نبيه مدرب منتخب مصر في حديث سابق عن هذا اللاعب قبل اللقاء الودي ضد غينيا، وأكد أن لاس بانجورا مهاجم سريع وأربك حسابات الفراعنة في هذا اللقاء الودي.

ويملك الدفاع التونسي الخبرات اللازمة للتعامل مع تحركات بانغورا الخطيرة، وخاصة اللاعب أيمن عبد النور مدافع فالنسيا الإسباني.

الضغوط الجماهيرية

يخشى منتخب تونس من التأثر بالضغوط الجماهيرية خاصة في بداية مشوار المجموعات، والمؤهلة لبطولة كأس العالم 2018.

وحذر نبيل معلول، المدرب التونسي الشهير في تصريحات تلفزيونية لاعبي نسور قرطاج، من الانجراف وراء الضغوط الجماهيرية، وعدم التركيز أمام غينيا، مؤكداً أن هذا اللقاء في غاية الأهمية لأنه في بداية المشوار للتصفيات.

وأشار إلى أن منتخب تونس، يستطيع أن يعبر غينيا، بشرط الاحترام الكامل للمنافس والتركيز الشديد في المباراة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com