المغرب يكسب معركة موهبة ريال مدريد

المغرب يكسب معركة موهبة ريال مدريد

المصدر: نورالدين ميفراني – إرم نيوز

تمكن الاتحاد المغربي لكرة القدم والإدارة التقنية للفئات الصغرى والمدرب الجديد الفرنسي هيرفيه رينار من تحقيق عدة مكاسب بعد الإعلان عن اللائحة النهائية للمنتخب المغربي الذي يواجه منتخب الرأس الأخضر في تصفيات أمم أفريقيا الغابون 2017.

وكانت إقالة المدرب المغربي بادو الزاكي بمثابة إعلان تغيير جذري في طريقة التعامل مع المواهب الشابة من أصل مغربي في الدول الأوروبية خصوصا أن خلاف المدرب السابق مع مساعده مصطفى حجي كان بشكل كبير بسبب هذه النقطة الشائكة.

وتمكن المدرب الجديد من إقناع سفيان بوفال مهاجم ليل الفرنسي باللعب للمنتخب المغربي بعد تردد كبير، لكن أهم إنجاز كان المناداة على لاعب ريال مدريد الناشئ الشاب أشرف حكيمي والذي في حال مشاركته في لقاء الرأس الأخضر سيصبح لاعبا دوليا مغربيا بشكل نهائي وينهي الجدل مع المنتخب الإسباني.

وحاول الاتحاد المغربي عدم خسارة اللاعب البالغ من العمر 19 سنة واستشار المدير التقني ناصر لارغيت مع مدرب ريال مدريد الفرنسي زين الدين زيدان قبل اتخاذ قرار توجيه الدعوة للاعب الذي يأمل في صنع مستقبله داخل الفريق الملكي ويعتبر من المواهب المستقبلية لكونه لعب في صفوف كل الفئات.

وسبق للدولي المغربي الجديد أن تألق برفقة شباب ريال مدريد في دوري أبطال أوروبا للشباب وسجل هدفين في مرى شاختار دونيتسك الأوكراني كما اعتمد عليه المدرب الفرنسي زين الدين زيدان حين كان مدربا للفريق الثاني.

وحاول المغرب عدم تكرار تجربة المهاجم منير الحدادي لاعب برشلونة والذي كان قريبا من حمل القميص المغربي لولا ضغط إدارة الفريق الكاتالوني ودهاء المدرب فيسنتي ديل بوسكي مدرب المنتخب الإسباني والذي أشركه بديلا في مقدونيا ليغلق أمامه أبواب المغرب بشكل نهائي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com