هل أصبح منتخب الجزائر المرشح الأبرز لاقتناص لقب كأس الأمم الأفريقية 2019؟.. جمال بلماضي يجيب

هل أصبح منتخب الجزائر المرشح الأبرز لاقتناص لقب كأس الأمم الأفريقية 2019؟.. جمال بلماضي يجيب

المصدر: رويترز

يعتقد جمال بلماضي، مدرب منتخب الجزائر، أن بوسع فريقه الفوز بكأس الأمم الأفريقية، حتى وإن لم يكن هذا الاعتقاد لدى أي شخص آخر غيره.

وعلى الرغم من أن الكثير من المدربين يبتعدون عن وصف فرقهم بأنها مرشحة للفوز مفضلين بدلًا من ذلك العبارات النمطية القديمة بأنهم سيتعاملون مع كل مباراة على حدة، أعلن بلماضي وبكل صراحة أن فريقه يركز أنظاره على اللقب الأول منذ 1990.

وكان الانتصار 3-صفر على غينيا أمس الأحد -وهو يمثل بالطبع أفضل أداءٍ من قبل أي فريق في البطولة حتى الآن- أشعرَ المدرب -البالغ من العمر 43 عامًا- بالثقة.

وقال بلماضي: ”قلنا منذ فترة إننا هنا لتحقيق ما لم يتوقع أحد أن نقوم به. لكننا نؤمن بهذا. لن يكلفك الطموح أي شيء حتى لو كنت ذهبت بمستوى الطموح بعيدًا.

”ربما لن نحقق أهدافنا لكننا سنبذل قصارى جهدنا لتحقيق ذلك“.

وتم تعيين بلماضي في أغسطس/ آب 2018، منهيًا فترة مضطربة غيرت فيها الجزائر ستة مدربين في غضون عامين. وعلى الرغم من تفاخره بأحد أكثر التشكيلات التي تزخر بالمواهب في أفريقيا، ودع الفريق دور المجموعات في كأس الأمم في نسختها الماضية وفشل في التأهل لكأس العالم العام الماضي.

وقال بلماضي الذي يرجع له الفضل في إعادة الاستقرار للفريق: ”الجميع يعلم الجميع. مرشحون أم لا.. هذا لا يعني أي شيء.

”لن نكرر القول بشأن النقطة التي انطلقنا منها.. كانت مرحلة معقدة منذ 2014. لن نختبئ“.

وفازت الجزائر، التي ستواجه ساحل العاج أو مالي في دور الثمانية، بجميع مبارياتها الأربع في البطولة دون أن تتلقى أي هدف وبدا منافسوها في حالة إعجاب بمستواها.

وقال بول بوت، مدرب غينيا: ”أظهرت الجزائر أنها متميزة عند المستويات كافة. إنها في غاية القوة. إنه أفضل فريق في الوقت الحالي“.

واتفق معه إبراهيما تراوري قائد غينيا.

وقال: ”كنا نعرف أنهم في غاية القوة. لم تتلق شباكهم أي هدف، وفازوا بجميع المباريات وسجلوا تسعة أهداف“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com