صحف تونس تحتفل بفوز منتخبها على غينيا واقترابه من كأس العالم

صحف تونس تحتفل بفوز منتخبها على غينيا واقترابه من كأس العالم

المصدر: رويترز

أشادت الصحف التونسية الصادرة، اليوم الأحد، بالفوز الكاسح لمنتخب بلادها خارج أرضه 4-1 على غينيا واقترابه من التأهل إلى نهائيات كأس العالم لكرة القدم للمرة الخامسة في تاريخه.

وهذا هو الفوز الأول لتونس على أرض غينيا وبه أصبح الفريق قريبا من بلوغ نهائيات كأس العالم بعد غيابه عن النسختين السابقتين.

وتأخرت تونس بهدف سجله نابي كايتا لمنتخب غينيا قبل أن ينتفض صانع اللعب يوسف المساكني ويحرز ثلاثة أهداف ويصنع رابعا لتحقق بلاده انتصارا تاريخيا فتح أمامها أبواب العودة للظهور في نهائيات كأس العالم بعد غياب استمر 12 عاما.

وقالت صحيفة الشروق اليومية على صفحتها الأولى “الأبطال في المونديال”.

وتابعت الصحيفة: “كان الجمهور التونسي من أقصى الشمال إلى آخر نقطة في الجنوب ينتظر الخبر السار من كوناكري (عاصمة غينيا) وفعلا كان النسور عند حسن الظن”.

وأضافت الصحيفة: “عادوا بفوز كبير يجعلنا نقف على أعتاب روسيا في انتظار أن نبصم (نوقع) بصفة رسمية على بطاقة العبور في الجولة الأخيرة أمام ليبيا الشقيقة”.

https://www.facebook.com/SPEED.GOALS.7/videos/530438147294641/

واعتبرت صحيفة الصحافة أن منتخب تونس بات “على أبواب المونديال للمرة الخامسة في تاريخه بعد انتصار عريض ومستحق”.

واحتفت الصحيفة بلاعب الوسط المساكني صانع انتصار تونس، وقالت: “احتاج المنتخب الوطني مجددا لمهارات نجمه يوسف المساكني لتحقيق انتصار جعله على أبواب التأهل إلى كأس العالم بعد غياب دام 12 سنة”.

ومضى كاتب المقال ممتدحا لاعب الدحيل القطري “نجح في قيادة نسور قرطاج إلى تجنب عثرة في كوناكري كانت ستؤدي إلى ما لا يحمد عقباه عندما سجّل (هاتريك) مؤكدا مخزونه الفني الكبير وقدرته على التعامل مع كل الوضعيات فالطريقة التي سجّل بها تبرز أن المنتخب الوطني يملك لاعبا “سوبر” يستحق اللعب في أعتى الفرق الأوروبية”.

وفي مقال بعنوان “تونس تضرب غينيا بالأربعة” قالت صحيفة الشارع المغاربي “مباراة للتاريخ قدمها المنتخب الوطني لكرة القدم بعد الفوز الباهر الذي حقّقه زملاء يوسف المساكني على حساب المنتخب الغيني برباعية في ملعب كوناكري بالذات”.

وأضاف كاتب المقال: “يدين المنتخب التونسي بهذا الفوز إلى نجمه الأوّل يوسف المساكني”.

https://www.facebook.com/SPEED.GOALS.7/videos/530418807296575/

وتابع الكاتب “انتصار ثمين بوزن الذهب جعل المنتخب التونسي في حاجة إلى نقطة واحدة في المباراة الأخيرة ضدّ المنتخب الليبي في ملعب رادس”.

وتتصدر تونس ترتيب المجموعة الأولى برصيد 13 نقطة وتتقدم بفارق ثلاث نقاط عن الكونغو الديمقراطية منافستها على بطاقة التأهل.

ويكفي تونس التعادل عندما تستضيف جارتها ليبيا في الجولة الأخيرة لحسم تأهلها إلى كأس العالم في روسيا الصيف المقبل بينما تستضيف الكونغو الديمقراطية غينيا.

وسبق لتونس التأهل إلى كأس العالم أربع مرات أعوام 1978 و1998 و2002 و2006 لكنها اخفت في بلوغ نهائيات جنوب أفريقيا 2010 والبرازيل 2014.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع