ما سرّ السلطة المطلقة لغوارديولا في مانشستر سيتي؟ – إرم نيوز‬‎

ما سرّ السلطة المطلقة لغوارديولا في مانشستر سيتي؟

ما سرّ السلطة المطلقة لغوارديولا في مانشستر سيتي؟
Britain Soccer Football - Manchester City v Liverpool - Premier League - Etihad Stadium - 19/3/17 Manchester City manager Pep Guardiola Reuters / Andrew Yates Livepic EDITORIAL USE ONLY. No use with unauthorized audio, video, data, fixture lists, club/league logos or "live" services. Online in-match use limited to 45 images, no video emulation. No use in betting, games or single club/league/player publications. Please contact your account representative for further details.

المصدر: أحمد نبيل - إرم نيوز

يستغرب الكثيرون قوة الإسباني بيب غوارديولا المدير الفني لمانشستر سيتي لدرجة أنه الآمر الناهي في النادي الإنجليزي حيث يحدّد كل كبيرة وصغيرة في النادي بدءًا مما يتناوله اللاعبون من طعام للتعاقدات الجديدة.

ونقلت صحيفة ”ميرور“ البريطانية عن مصدر من داخل النادي إن غوارديولا يتمتع بسلطة مطلقة في النادي منذ توليه المسؤولية مع بداية الموسم الحالي، حيث منحه ملاك النادي القوة والمال والسلطة وهو ما كان يفتقده في برشلونة وبايرن ميونخ.

ويطلق البعض على غوارديولا لقب ”المدرب الأقوى في البريميرليغ“ وربما الأقوى في أوروبا بسبب سعي كل من فيران سوريانو وتكسيكي بيغيريستين المسؤوليْن البارزيْن في مانشستر سيتي للتعاقد معه منذ أن كان في بايرن ميونخ.

ويرتبط غوارديولا بعلاقة قوية مع الرجلين منذ أن كان مدربًا لبرشلونة وقد منحا صديقهما القوة والسلطة المطلقة في النادي فيما يتعلق بشؤون كرة القدم.

سلطة مطلقة

ومنذ وصوله إلى النادي، غيّر غوارديولا كل شيء سواء من حيث الوجبات الغذائية أو طريقة التدريب واللعب وكذلك العلامة التجارية للملابس الرياضية التي يرتديها اللاعبون.

وأضاف المصدر لصحيفة ”ميرور“: ”فكر بما حدث في مانشستر يونايتد بعد رحيل السير أليكس فيرغسون وديفيد جيل حيث حدثت فوضى كبيرة، وما زاد من قوة بيب هو ارتباطه بعلاقة صداقة وطيدة وثقة متبادلة مع مسؤولين يدركون قدراته جيدًا ولا يوجد بديل له أو خطة ثانية للاعتماد عليها في حال فشله“.

وأضاف المصدر: ”يبدو أن مسؤولي مانشستر سيتي كانوا يريدون استنساخ تجربة برشلونة بدلًا من بناء مانشستر سيتي، فغوارديولا يجب أن يشعر أنه في منزله في كتالونيا بوجود كل أصدقائه الكتالونيين حوله، فبحلول سبتمبر المقبل سيتم الكشف عن القميص الثالث للفريق ولن تصدق أنه باللونين البرتقالي والأرغواني ويبدو مماثلًا لقميص برشلونة أكثر منه لمانشستر سيتي“.

ورغم وداع مانشستر سيتي لبطولتي دوري أبطال أوروبا وكأس الأندية المحترفة وابتعاده بشكل كبير عن المنافسة على لقب الدوري إلا أنه سيكمل مشواره مع الفريق حتمًا لا محالة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com