4 أسباب وراء كبوة النصر السعودي هذا الموسم‎

4 أسباب وراء كبوة النصر السعودي هذا الموسم‎

المصدر: سلمان العنزي - إرم نيوز

كشف خالد الرشيدان، أمين عام نادي النصر السعودي، أسباب كبوة الفريق وتراجعه للمركز التاسع في جدول دوري عبداللطيف جميل؛ ما لا يُرضي الإدارة أو اللاعبين أو الجماهير، بعدما كان الفريق بطلًا للمسابقة في الموسمين الماضيين.

وحدد ”الرشيدان“ أربعة أسباب لكبوة ”العالمي“ هذا الموسم؛ أولها الفوز بكأس ولي العهد، ثم بطولتي الدوري، مؤكدا أن الأمر ليس سهلًا، وتحقق بجهد غير طبيعي نفسي وبدني وتركيز شديد وتحقق التتويج بجدارة، لدرجة أنه خلال موسمين لم يخسر النصر سوى 3 مباريات فقط.

وتابع، كان هناك تركيز عالٍ من الفريق، والطبيعي أن تحدث كبوة فنية بعدما وصل الفريق لأفضل ”فورمة“ نفسية وبدنية.

وأضاف أمين نادي النصر، في تصريحات تلفزيونية، “ ثاني الأسباب يعود لمدرب النصر دا سيلفا الذي لم يتعامل مع اللاعبين بنفس الحماسة والتركيز في كل المباريات، لذا كانت البداية متعثرة وزادت الضغوطات على مسيرة الفريق؛ ما أسهم في إحباط اللاعبين، وكذلك فترة الإعداد كانت ضمن الأخطاء التي وقع فيها دا سيلفا؛ إذ أعد الفريق لفترة قصيرة لمباراة بطولة، ونسي أن الموسم طويل، وخاض النصر بطولة السوبر وهو ليس في أفضل حالاته“.

وواصل “ ثالث الأسباب، الكبوة تزامنت أيضًا مع مشاكل، مثل إصابات لأبرز نجوم الفريق مثل أحمد الفريدي وإبراهيم غالب وإيقاف بعض اللاعبين بعد كأس الملك، وإدارة النصر أيضًا تتحمل جزءًا من المسؤولية، ولم تكن بالطموح نفسه، وكانت بعيدة عن اللاعبين، وغاب التحفيز المالي للاعبين، وكان قيام بعض اللاعبين بتقديم شكوى للحصول على مستحقاتهم بداية الموسم مؤشرًا سلبيًا“.

وأتم خالد الرشيدان ”السبب الرابع والأخير، تغيير 3 مدربين أثر بالسلب على مستوى النصر، حيث بدأ الموسم بالمدير الفني دا سيلقا، ثم كانافارو الذي لم يكن له بصمة سواءً في الصين أو الإمارات ولم يكمل 3 شهور، وكانيدا أيضًا كان تعيينه محل استغراب؛ حيث توقعت إعادة المدرب السابق الأورجوياني كارينيو، ورغم كل هذه السلبيات فإن المطالبة برحيل رئيس النادي، فيصل بن تركي، غير منطقية؛ لأنه اعترف بأخطائه، وقادر على إعادة بناء الفريق“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com