كيف يتخلص منتخب السعودية من أزمة المونديال قبل كأس آسيا لكرة القدم؟ – إرم نيوز‬‎

كيف يتخلص منتخب السعودية من أزمة المونديال قبل كأس آسيا لكرة القدم؟

كيف يتخلص منتخب السعودية من أزمة المونديال قبل كأس آسيا لكرة القدم؟

المصدر: كريم محمد- إرم نيوز

يستعد المنتخب السعودي لخوض نهائيات كأس الأمم الآسيوية التي تنطلق يوم السبت المقبل في الإمارات، أملًا في استعادة اللقب القاري بعد غياب طويل.

ويقود المدرب الإسباني خوان أنتونيو بيتزي آمال وأحلام الأخضر السعودي في البطولة الآسيوية، خاصة أن بيتزي قدم نتائج جيدة في الفترة الماضية، وحقق فوزًا في بطولة كأس العالم الأخيرة في روسيا العام الماضي على حساب مصر.

وفي المونديال، عانى المنتخب السعودي بشكل واضح في مركز رأس الحربة، وهو الأمر الذي مازال يمثل لغزًا محيّرًا بالنسبة لجماهير الأخضر في ظل غياب المهاجم القناص الذي يعرف طريق الوصول للشباك.

وترصد ”إرم نيوز“ هذه الأزمة التي تضرب الأخضر قبل أمم آسيا، والحلول المطروحة أمام بيتزي للتخلص منها:

غياب الخبرات

يفتقد منتخب السعودية الخبرات الطويلة التي طالما ظهرت في مركز رأس الحربة تحديدًا عبر تاريخ الأخضر.

لم يعد المنتخب السعودي يملك هدفًا مميزًا بقدرات ماجد عبد الله أو سامي الجابر أو ياسر القحطاني أو عبيد الدوسري، كما أن هناك جيلًا من المهاجمين المخضرمين تقدموا في السن وأصبحوا بعيدين عن المستوى البدني الذي يؤهلهم لقيادة الخط الأمامي للأخضر، مثل نايف هزازي وناصر الشمراني ومحمد السهلاوي.

المهاجم الوهمي

عانى المنتخب السعودي بشكل واضح من أزمة غياب الهداف المؤثر في كأس العالم الماضية ولكن المدرب خوان بيتزي بدأ تجربة فكرة اللعب بمهاجم وهمي، خاصة أنه يملك مجموعة من صناع اللعب الموهوبين والأجنحة السريعة.

وفي ودية كوريا الجنوبية، قام بيتزي بتجربة فهد المولد في مركز رأس الحربة، وهو الأمر الذي يعول عليه المدرب الإسباني من أجل استغلال المحاولات التي يصنعها الأخضر.

باهبري والصيعري.. في الحسابات

يبرز اسم الثنائي هتان باهبري جناح الشباب السعودي في مركز رأس الحربة، خاصة أنه ظهر في هذا الدور خلال الفترة القادمة.

ويلمع اسم محمد الصيعري مهاجم الحزم من أجل الظهور في هجوم الأحضر خلال بطولة أمم آسيا، خاصة أنه ظهر بشكل جيد في منافسات الدوري هذا الموسم، وسجل حتى الآن 8 أهداف وظهر بصورة رائعة.

أزمة القناص

أصبحت معاناة المنتخب السعودي واضحة في مركز رأس الحربة خاصة مع لجوء الأندية لتدعيم صفوفها بمهاجمين أجانب.

ويقود هجوم الأندية المميزة بالدوري مهاجمين أجانب، سواء الهلال الذي يقوده الفرنسي بوفاتيمي جوميز والسوري عمر خربين والفنزويلي جيليمين ريفاس، كما يقود هجوم النصر النيجيري أحمد موسى والمغربي عبد الرازق حمد الله.. ويقود أيضًا هجوم الأهلي السوري عمر السومة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com