المنتخب السعودي يخوض كأس آسيا 2019 بروح البطل ومخاوف الماضي القريب – إرم نيوز‬‎

المنتخب السعودي يخوض كأس آسيا 2019 بروح البطل ومخاوف الماضي القريب

المنتخب السعودي يخوض كأس آسيا 2019 بروح البطل ومخاوف الماضي القريب

يدخل المنتخب السعودي بطولة كأس آسيا لكرة القدم، التي تنطلق في الإمارات يوم 5 يناير المقبل، بمشاعر مختلطة، بين روح البطل، وشبح السقوط المدوي.

وسبق للمنتخب السعودي التتويج ببطولة كأس آسيا 3 مرات، وهو ما يجعله أحد المرشحين بقوة للمنافسة على كأس البطولة، إلا أن المشاركتين الأخيرتين للأخضر السعودي كانتا كارثيتين.

سقوط مدوي
وخرجت السعودية من بطولة 2011 من الدور الأول، بعد أن تذيلت المجموعة الثانية بـ3 هزائم، أمام اليابان وسوريا والأردن، وفي بطولة 2015 تكرر نفس السيناريو، وغادرت السعودية المسابقة من مرحلة المجموعات، بعد خسارتين أمام الصين وأوزبكستان، وفوز على كوريا الشمالية.

وتلعب السعودية في المجموعة الخامسة، رفقة قطر ولبنان وكوريا الشمالية، وسوف تبدأ مشوارها في البطولة بمواجهة كوريا الشمالية يوم 8 يناير.

بيتزي يعيد البريق للأخضر
وقال موقع ”فوكس سبورتس“ في تقرير له اليوم الجمعة، إن الأرجنتيني خوان بيتزي يبدو أنه أعاد المنتخب السعودي إلى المسار الصحيح مرة أخرى.

وقاد بيتزي المنتخب السعودي في كأس العالم الأخيرة في روسيا 2018، التي خرج فيها الأخضر من الدور الأول، بعد هزيمتين أمام أوروغواي وروسيا، وفوز على مصر 2/1، وكان الفوز على الفراعنة هو الأول للسعودية في بطولات كأس العالم، منذ مونديال أمريكا 1994.

عطيف والعمري
وأشار ”فوكس سبورتس“ إلى أن نجمي المنتخب السعودي سالم الدوسري، ويحيى الشهري، هما دائمًا اللذان يخطفان الأضواء، إلا أن نجم الهلال السعودي عبدالله عطيف ربما يكون اللاعب الأهم في صفوف الأخضر حاليًا، خاصة بعد أن تألق في مونديال روسيا 2018، وظهر بمستوى مميز، كما أنه مرشح قوي لملء ”فراغ القيادة“، الذي تركه اعتزال عدد من اللاعبين الكبار بعد المونديال الأخير.

وقال الموقع إن عبدالإله العمري، لاعب الوحدة، سيكون أحد اللاعبين الشباب المتوقع تألقهم رفقة الأخضر في كأس آسيا 2019، إذ يتوقع العديد من الخبراء أن يكون خليفة القائد أسامة هوساوي، الذي أعلن اعتزاله نهائيًا مؤخرًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com