قرعة البطولة العربية 2018.. 5 مواجهات تسرق الأضواء

قرعة البطولة العربية 2018.. 5 مواجهات تسرق الأضواء

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

أجريت قرعة دور الـ32 ببطولة كأس العرب للأندية الأبطال ”البطولة العربية“، وسط مواجهات نارية، أسفرت عنها المراسم التي أجريت بالمملكة العربية السعودية.

ومع إجراء قرعة البطولة تكهن الكثيرون بمواجهات مثيرة ومشتعلة بين أكثر من فريق مرشح للتتويج بلقب البطولة العربية الذي يحمله نادي الترجي التونسي في العام الماضي؛ عقب فوزه على الفيصلي الأردني.

وتجنب ناديا الترجي التونسي والأهلي المصري خوض الأدوار التمهيدية في البطولة، وظهرت عدة مواجهات مثيرة ومشتعلة ترصدها ”إرم نيوز“ في التقرير التالي:

العين الإماراتي × وفاق سطيف الجزائري

تعد مواجهة العين والوفاق الأقوى بكل المقاييس في قرعة البطولة، خاصة أن كلا الفريقين مرشح للتتويج بالبطولة والصدام بينهما في دور الـ32 يبدو صعبًا للغاية.

ويعد العين أحد الفرق المرشحة بقوة للتتويج بالبطولة مع وجود حالة من الاستقرار الفني مع المدرب الكرواتي زوران ماميتش ونجوم الفريق: عمر عبدالرحمن وأيضًا حسين الشحات والسويدي ماركوس بيرج.

ويظل وفاق سطيف مع مديره الفني خير الدين مضوي أحد الأندية المرشحة دائمًا في البطولة العربية، وسبق له التتويج باللقب، وهو ما يفرض مواجهة صعبة على الفريقين.

وأكد الصحفي المصري عصام سالم لإرم نيوز، أن العين دائمًا منافس فوق العادة ويعد فريقًا من المرشحين لحصد البطولة، خاصة أنه يسير بخطى ثابتة بدوري أبطال آسيا، وتوج بلقب الدوري الإماراتي.

وأضاف: ”وفاق سطيف سيكون منافسًا شرسًا أيضًا على اللقب، والصدام بينهما بمثابة نهائي مبكر بين الفريقين“.

الاتحاد السعودي × الوصل الإماراتي

تبدو مواجهة الاتحاد السعودي ضد الوصل الإماراتي بمثابة صدام مبكر أيضًا بين فريقين كبيرين لهما تاريخ طويل ومرشحين للمنافسة على اللقب.

ويعاني الاتحاد في الموسم الحالي على المستوى المحلي، ولكنه يعود للبطولات الإقليمية بعد غياب مع مدربه التشيلي لويس سييرا، ومع وجود النجم التشيلي كارلوس فيانويفا لاعب الوسط، بجانب المصري محمود كهربا والتونسي أحمد العكايشي.

ونجح الوصل الإماراتي في تقديم موسم رائع مع المدرب الأرجنتيني رودلفو أروابارينا وظهر بمستوى كبير مع المثلث البرازيلي المرعب فابيو دي ليما ورونالدو مينديز وكايو.

الوداد المغربي × أهلي طرابلس الليبي

تبقى هذه المواجهة بمثابة صدام شمال أفريقي مثير، خاصة أن الوداد المغربي مع مديره الفني المخضرم فوزي البنزرتي صاحب الرقم القياسي في الفوز بالبطولة العربية كمدرب مع الترجي التونسي والوداد، بجانب أن الوداد بطل أفريقيا.

ويسعى أهلي طرابلس الليبي لتحقيق إنجاز في البطولة العربية مثلما تأهل لربع نهائي دوري أبطال أفريقيا، في العام الماضي، وظهر بصورة طيبة، وكان منافسًا صعبًا.

النصر السعودي × الجزيرة الإماراتي

تبدو هذه المواجهة من اللقاءات المثيرة، خاصة أن النصر يسعى لاستعادة هيبته محليًا وإقليميًا، مع عودة المدرب الأوروجوياني دانييل كارينيو، وإمكانية دعم الفريق بصفقات مميزة.

ويسعى الجزيرة الإماراتي أيضًا، لتقديم عروض طيبة في البطولة العربية، بعد أن تألق في بطولة العالم للأندية مع المدرب الهولندي هينك تين كات، وظهر بصورة رائعة مع الثنائي الهجومي المرعب علي مبخوت والبرازيلي رومارينهو.

الزمالك المصري × القادسية الكويتي

يأمل الزمالك المصري استعادة أمجاده العربية أيضًا، بعد أن استعان بخدمات المدرب السويسري كريستيان جروس، بجانب بحث الفريق عن دعم صفوفه؛ استعدادًا للموسم الجديد.

ويصطدم الزمالك بالقادسية الكويتي الباحث أيضًا عن العودة بكل قوة للمنافسات العربية، والظهور بصورة طيبة في البطولة، وتقديم صورة مميزة.

انسحاب المصري

إلى ذلك، قرر النادي المصري البورسعيدي، برئاسة سمير حلبية، الانسحاب من المشاركة في البطولة العربية 2018 بسبب تعارض مواعيدها مع الكونفدرالية الأفريقية التي تأهل فيها الفريق لدوري المجموعات لأول مرة في تاريخيه.

وقال عامر حسين، رئس لجنة المسابقات، إن هاني أبوريدة، رئيس اتحاد الكرة، أجرى محاولات مع مسؤولي الاتحاد العربي لتأجيل مباريات الدور التمهيدي، وهو ما تم رفضه من قبل الاتحاد العربى لضيق الوقت ورغبتهم في انتهاء التصفيات قبل شهر رمضان.

وأضاف حسين، أن المصري لن يشارك في البطولة العربية بسبب تضارب موعدها مع البطولة الكونفدرالية، رغم المحاولات التي بذلت من قبل أبوريدة لتأجيل موعد الدور التمهيدي بالتنسيق مع مسؤولي الاتحاد العربي الذين رفضوا لضيق الوقت.

وتابع حسين، أنه من المقرر أن تقام مباريات الدور التمهيدي في الفترة من 8 مايو إلى 15 من نفس الشهر لانتهاء الدور التمهيدي قبل شهر رمضان المقرر له 17 مايو، وتقسيم الـ8 فرق إلى مجموعتين يصعد أول كل مجموعة مباشرة لدور الـ32.

وكان طلال آل الشيخ، مدير البطولة العربية، قد أكد أنه حال طلب فريق الانسحاب من البطولة فعليه دفع غرامة مالية ضخمة ستصل قيمتها 2.5 مليون دولار.

مواد مقترحة