كوليبالي يصعد أزمته مع الأهلي المصري

كوليبالي يصعد أزمته مع الأهلي المصري

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

واصل الإيفواري سليمان كوليبالي، مهاجم الأهلي المصري، الذي هرب من صفوف الفريق الأحمر التصعيد ضد إدارة القلعة الحمراء وطلب الحصول على مستحقاته المتأخرة.

وقال مصدر داخل الأهلي لـ“إرم نيوز“: ”تلقى النادي الأهلي خطاباً رسمياً من كوليبالي، مهاجم الفريق السابق الذي هرب من النادي في شهر مايو الماضي، طلب فيه الحصول على مستحقات متأخرة له لدى النادي، تبلغ 28 ألف دولار أي 500 ألف جنيه وربما أكثر“.

وأضاف المصدر، أن كوليبالي أكد في خطابه الرسمي الذي أرسله أنه لم يصرف مستحقات متأخرة لدى النادي تبلغ 28 ألف دولار بجانب حوافز الفوز في أكثر من مباراة تبلغ 25 ألف جنيه مصري.

وتابع أن مهاجم الفريق السابق طالب في الخطاب الذي أرسله عبر محاميه الخاص بتحويل هذا المبلغ عبر حسابه البنكي خارج مصر، وشدد المصدر على أن مُقربين من اللاعب الإيفواري تحدثوا مع إدارة الأهلي بشكل ودي عن نصيب اللاعب من مكافأة الفوز بالدوري وكأس مصر.

وأكد المصدر أن مجلس الأهلي سيبحث كيفية الرد على خطاب اللاعب الإيفواري خلال الأيام المقبلة، خاصة أن هناك نزاعا بين الطرفين حالياً وصل للفيفا ولم يتم الفصل فيه.

وأوضح أن خطاب كوليبالي للحصول على مستحقاته تزامن مع الأنباء التي ترددت أخيراً حول رغبة اللاعب الإيفواري في الصلح والعودة للأهلي أو على الأقل تنازل كل طرف عن شكواه حتى يتمكّن اللاعب من الانتقال لأحد الأندية الخارجية وينتهي الصراع بينهما.

من ناحية أخرى، تمسك عبدالله الشامي، لاعب نادي الصليعة السوري، بالانتقال لصفوف الأهلي المصري خلال فترة الانتقالات الصيفية الجارية حاليًا رغم توقيعه للصفاء اللبناني.

وقال مصدر داخل الأهلي لـ“إرم نيوز“: ”الشامي أكد لإدارة الأهلي أن انتقاله لنادي الصفاء اللبناني لم يتم بشكل رسمي، وأنه ما زال على قوة فريق الطليعة، موضحًا أنه قادر على إنهاء علاقته بالنادي السوري من أجل الانتقال للأهلي“.

وأضاف المصدر: ”الشامي أكد أن توقيعه على عقود للنادي اللبناني مبدئي وأن هذا العقد لم يوثّق في الاتحاد اللبناني، كما أن الصفاء لم يحصل على بصمة منه لتوثيق العقود وألمح إلى أن أحد وكلاء اللاعبين المصريين يحاول القفز على الصفقة وإنهائها للأهلي مقابل تسديد 50 ألف دولار للصفاء وهو أمر غريب من هذا السمسار الذي سبق له توريط النادي في صفقات مضروبة لا جدوى منها فنيًا وخسر من ورائها النادي ماليًا أيضًا“.

وأوضح المصدر أن الأهلي اقترب بقوة من التعاقد مع اللاعب السوري لتدعيم خط الدفاع لتعويض رحيل أحمد حجازي، الذي احترف في ويست بروميتش الإنجليزي، خاصة بعد قرار اتحاد الكرة باعتبار السوريين لاعبين مصريين وغير أجانب.

وعقد عصام سراج الدين، مدير التعاقدات بالقلعة الحمراء، جلسة أمس مع الوكيل السوري للشامي بالقاهرة من أجل التفاوض حول كيفية إتمام الصفقة قبل غلق باب القيد في مصر 7 سبتمبر المقبل، خاصة وأن حسام البدري وافق على التعاقد معه بعدما أبدى قناعة بقدراته الفنية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com