يول يعتذر.. وأبوتريكة مرشّح لمنصب في الأهلي المصري

يول يعتذر.. وأبوتريكة مرشّح لمنصب ف...

بيان مارتن يول يلمح بقوة لاقتراب رحيله عن الأهلي.

المصدر: القاهرة – إرم نيوز

أصدر الهولندي مارتن يول المدير الفني للنادي الأهلي المصري لكرة القدم اليوم الأحد، بيانًا إعلاميًا بعد خسارة الكأس وتضاؤل فرص بطل القرن في الوصول للدور قبل النهائي بدوري أبطال أفريقيا وهو البيان الذي يؤكّد قرب رحيل الهولندي عن تدريب الفريق.

وقال يول في البيان ”أود أن أتقدم باعتذاري عن خسارة نهائي كأس مصر وتضاؤل فرص الأهلي في التأهل للدور قبل النهائي بدوري أبطال أفريقيا، ويجب أن تعلموا أن شعوري بالألم لا يقل عن إحساسكم لأنني أهلاوي مثلكم منذ اليوم الأول لي مع الفريق“.

وأضاف ”إن انبهاري بالقاعدة الجماهيرية الكبيرة للأهلي كان الدافع الأكبر لي للعمل في مصر، رغم الظروف الصعبة التي تعرفونها جميعًا، فدائمًا كنت أفتخر بأنني مدرب لنادٍ يشجعه هذا العدد من الجماهير“.

وتابع ”توليت قيادة الأهلي بعدما اقتنعت بمشروع النادي الذي كان يريد بناء فريق يفوز بكل البطولات كما هي عادة الأهلي، ولرغبتي في صنع مجد شخصي لي لم يكن ليتحقق إلا مع الفريق الأكثر نجاحًا في مصر وأفريقيا والعالم، وفي المقابل كان النادي صريحًا معي فيما يخص الصعوبات التي تواجهنا في مواعيد وملاعب المباريات“.

وأردف ”تابعت مباريات الفريق قبل القدوم إلى مصر وجمعت معلومات عن اللاعبين حتى لا أحتاج وقتًا أطول للتأقلم. والحقيقة أن البداية كانت رائعة بالنسبة للفريق وللجماهير ولي، توجنا بالدوري وتأهلنا لمجموعات دوري الأبطال بعد غياب عامين، وكنا نسير على الطريق الصحيح حتى تعرضنا لظروف صعبة“.

وأكمل ”ليس هذا الوقت المناسب للحديث عن أمور فنية، لكن خسارة قوة الفريق الهجومية كاملة مع خوض مباراة كل 3 أيام وعدم حصول اللاعبين على فترة راحة منذ أكثر من 4 سنوات، واللعب على ملاعب مختلفة والإصابات التي لحقت باللاعبين، بالتأكيد، كل ذلك أثّر على مشوارنا وأوصلنا إلى الوضع الذي لا يرضيني مثل كل جماهير الأهلي“.

وأكد: ”أؤكد على أنني أقدر غضب الجماهير ولا أبحث عن مبررات لما حدث لأني أتحمل المسؤولية كاملة، ولأن هذه الجماهير هي نفسها التي رحبت بي بشكل لم أقابله في أي نادٍ عملت به من قبل وساندتني كثيرًا في التدريبات وفي المباريات القليلة التي لعبناها بحضور جماهيري“.

وتابع: ”أدرك تمامًا طموحات جماهير الأهلي التي لا تقبل إلا الفوز ومنصات التتويج ولذلك سأظل دائمًا أبحث عن مصلحة الفريق حتى لو كانت في رحيلي ويكفيني شرفًا إسعادكم ببطولة الدوري، وأعلم انكم تأملون في المزيد ولا تقبلون إلا المركز الأول، شكرًا لكم جميعًا“.

وكان الأهلي قد خسر أمام الزمالك في نهائي كأس مصر يوم الاثنين الماضي، كما تعادل مع زيسكو الزامبي في بطولة دوري أبطال أفريقيا أول أمس الجمعة.

من جهة أخرى دخل محمود طاهر، رئيس النادي الأهلي المصري، في مفاوضات مكثفة مع محمد أبوتريكة، أسطورة كرة القدم المصرية والعربية، لتولي منصب مدير الكرة، خلفًا لسيد عبدالحفيظ.

وقام طاهر بتوسيط أحد الشخصيات المقربة منه، للتواصل مع أبوتريكة، لمعرفة رأيه بخصوص تولي منصب مدير الكرة، في الجهاز الفني الجديد للقلعة الحمراء.

وينوي طاهر، إسناد المنصب لأبوتريكة، في ظل علاقته القوية بلاعبي الفريق، بجانب قدرته على تهدئة الأمور ولم شمل اللاعبين، وإخماد ثورة الجماهير.

ويدرس مجلس الأهلي، تعيين شادي محمد في منصب منسق شؤون اللاعبين، بجانب الاستعانة بمحمد بركات مديرًا للتعاقدات، خلال المرحلة القادمة، ولكنه يسعى حاليًا لإقناع أبوتريكة بتولي منصب مدير الكرة، قبل حسم باقي الأمور مع شادي وبركات.

في سياق متصل أبلغ مارتن يول عدم حاجته لبعض اللاعبين واستهدف آخرين خلال فترة الانتقالات الشتوية المقبلة.

وعلمت شبكة ”إرم نيوز“ من مصادرها الخاصة، أن يول طالب بالاستغناء عن أحمد فتحي ظهير الفريق ومحمد نجيب وسعدالدين سمير، لعدم اقتناعه بقدراتهم الفنية على الإطلاق.

وسعى سيد عبدالحفيظ مدير الكرة بالفريق لمناقشة يول حول مستقبل اللاعبين، خاصة أحمد فتحي الذي يقدم أداءً طيبًا.

وأبدى المهندس محمود طاهر رئيس الأهلي اندهاشه الشديد من قرار المدير الفني للأهلي بخصوص فتحي، وسمير، مشيرًا إلى ضرورة مناقشة مع أعضاء الجهاز الفني بخصوص هذا القرار.

من جهة أخرى وفي السياق نفسه، يتطلع صالح جمعة لاعب النادي الأهلي إلى البقاء في صفوف الفريق لفترة إضافية أخرى.

ورصد مقربون من اللاعب أنه يريد البقاء في الأهلي عن الرحيل، نظرًا لعدم تقديمه المستوى اللائق الذي يؤهله إلى الانتقال لإحدى الأندية الأوروبية.

ويتطلع صالح أن يقدم أداء طيب خلال الفترة المقبلة ويلتزم لمحو الصورة السلبية المأخوذة عنه لدى الجماهير والمدير الفني.

وعاد فتحي إلى لأهلي بعد تجربة احتراف قصيرة في أم صلال القطري، ولكنه فضّل العودة إلى بيته الأهلاوي بعد عودة الحياة إلى الكرة المصرية مجددًا.

يذكر أن سيد عبدالحفيظ لم يبلغ فتحي بأية قرارات من قبل المدير الفني، حيث طالبه طاهر بأن يكون الأمر في محل الكتمان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk[at]eremnews[dot]com