هل يعود التوأم حسام وإبراهيم حسن للأهلي من بوابة التدريب؟

هل يعود التوأم حسام وإبراهيم حسن للأهلي من بوابة التدريب؟

المصدر: القاهرة – إرم نيوز

اقترح الحاج محمد عبدالوهاب عضو مجلس إدارة الأهلي المصري إعطاء الفرصة للتوأم حسام وإبراهيم حسن لتولي القيادة الفنية للفريق وخلافة الهولندي مارتن يول.

وسادت حالة من التأييد والرفض داخل المجلس، خوفًا من الغضب الجماهيري العارم، والمقرر أن يندلع إذا عاد حسام وإبراهيم إلى القلعة الحمراء.

ورفض المجلس إعادة مانويل جوزيه المدير الفني السابق بشكل قاطع، نظرًا لأنه لم يعتذر عن الإساءة السابقة التي وجهها لطاهر ورفاقه.

وأصبح حسام البدري أول المرشحين بقوة ومعه علاء ميهوب، ولكن لم يتم الاستقرار حتى الآن عليه، ليصبح المجلس في حالة اضطراب شديد وعدم حسم لأي قرار، نظرًا لعدم إبلاغ الهولندي مارتن يول موقفه الرسمي من الإسكندرية حتى الآن.

وعقد يول جلسة مع وكيل أعماله محمد الحبشي في إحدى فنادق الإسكندرية من أجل التعرف على الصيغة التي سوف يكتب بها استقالته.

واستقر يول على عدم استكمال مسيرته في صفوف الأهلي بعد السخط الجماهيري الواضح عقب الخسارة من الزمالك في نهائي الكأس، والتعادل المخيب للآمال أمام زيسكو الزامبي أمس في بطولة دوري أبطال أفريقيا.

ويتطلع يول إلى البقاء في القاهرة لفترة وجيزة للاستجمام والراحة النفسية، في الوقت الذي لم يحسم فيه مجلس الإدارة الموقف الأخير، انتظارًا لقرار يول.

وسادت حالة من القلق لدى بعض جماهير الأهلي ورواد مواقع التواصل الاجتماعي ”فيسبوك“ بشأن إعادة حسام البدري مرة أخرى إلى القيادة الفنية.

واقترح بعض النشطاء إعطاء الفرصة للكابتن محمد يوسف المدير الفني للشرطة العراقي، فيما يرى آخرون أن طارق العشري لم يحصل على الفرصة، وجاء القسم الثالث يطالب بالبحث عن مدير فني أجنبي يجمع بين الشخصية القوية والفنيات العالية.

من جهة أخرى أصدر الحكام المصريون بيانًا رسميًا يعلنون فيه عن مقاطعة إدارة مباريات الدوري الممتاز للموسم الجديد.

وجاء القرار الصادر من الحكام بسبب تأخر صرف مستحقاتهم المتأخرة من موسم 2011 حتى هذه اللحظة، رغم الحصول على أكثر من وعد من قبل ثروت سويلم القائم بأعمال رئيس الاتحاد.

وينوي الحكام التصعيد يوم الثلاثاء المقبل بالدعوة إلى وقفة احتجاجية أمام مقر الاتحاد المصري لكرة القدم، للتأكيد على مقاطعة الدوري.

وينطلق الموسم الجديد 15 سبتمبر المقبل، ولكن في حال تنفيذ الحكام التهديد قد يتم حدوث عقبة حقيقية تستدعي تأجيل انطلاقة الموسم الجديد.

ووجه حكام الدرجة الأولى الدعوة الى زملائهم بمختلف الدرجات للتوجه إلى مقر الجبلاية في الجزيرة للانضمام إليهم للمطالبة بالمستحقات المالية المتأخرة.

وفي نفس السياق، أرسل ثروت سويلم القائم بأعمال رئيس الاتحاد خطابًا شديد اللهجة إلى شركة بريزنتيشن لسرعة الوفاء بوعدها وضخ 17 مليون جنيه، خاصة بالقسط المتأخر عن رعاية الجبلاية.

ويتطلع سويلم إلى حل الأزمة قبل تفاقمها عبر إعطاء الحكام مستحقاتهم المتأخرة من ملايين الشركة الراعية حتى لا تتأخر انطلاقة الدوري العام، إذا نفذ الحكام قرارهم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com