هل يقود أبو هشيمة وساويرس مخطط تشفير الدوري المصري؟ – إرم نيوز‬‎

هل يقود أبو هشيمة وساويرس مخطط تشفير الدوري المصري؟

هل يقود أبو هشيمة وساويرس مخطط تشفير الدوري المصري؟

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

تتجدد معركة البث الفضائي لمباريات الدوري المصري لكرة القدم، قبل بداية كل موسم تقريبًا، وهو الأمر الذي يتسبب في أزمة حادة، ربما هدأت مؤخرًا بعد بيع أغلب الأندية حقوقها التسويقية لإحدى الوكالات الإعلانية الكبرى، ولكن الأمر ما زال يمثل حربًا بين القنوات الفضائية.

الساعات الأخيرة شهدت بيع شركة ”بريزنتيشن“، حقوق البث للأندية، التي تعاقدت معها، وهي جميع أندية الدوري لشركة ”برومو ميديا“، المملوكة لرجل الأعمال الشهير أحمد أبو هشيمة، ويساهم بها رجل الأعمال الآخر نجيب ساويرس، مع إيهاب طلعت.

وأعلنت الشركة من خلال هذه الصفقة، أن الدوري سيذاع حصريًا على قناة واحدة، وهي ”أون تي في“ وروج بعض المقربين من الشركة أن السنوات القادمة، قد تشهد تشفير مباريات الدوري المصري، من خلال بيعها حصريًا في الموسم الحالي، ثم فتح مفاوضات مع الدولة لتشفير المسابقة وإذاعتها على البث الأرضي فقط.

وحرص ”إرم نيوز“، على فتح ملف تشفير الدوري المصري، الذي بدأ الحديث يتجدد بخصوصه في الساعات الأخيرة، فإلى السطور القادمة:

”كابوس“ التشفير يطارد الدوري المصري طويلًا

الحقيقة أن كابوس تشفير مباريات الدوري المصري، يطارد المسابقة منذ سنوات، وليس الآن فقط، وبالتحديد مع بداية البث الفضائي وبيع حقوقه في عهد سمير زاهر، رئيس اتحاد الكرة الأسبق العام 2006 تحديدًا، وتلقى وقتها زاهر عرضًا من قنوات ”إي آر تي“ لتشفير الدوري وإذاعتها على قنواتها، التي يتم الاشتراك بها بمقابل مالي، ورفضت الحكومة وقتها الفكرة ممثلة، في رئيس المجلس القومي للرياضة ورئاسة الوزراء.

وجلب محمود طاهر، رئيس الأهلي الحالي وعضو مجلس إدارة اتحاد الكرة السابق، عرضًا من شركة ”img“ الإنجليزي، من أجل شراء حقوق بث الدوري المصري بمقابل ربع مليون دولار العام 2010، ولكن حسن حمدي رئيس لجنة البث وقتها ورئيس النادي الأهلي آنذاك وحارب الفكرة وخرجت شائعات بأن الشركة مملوكة لرجال أعمال صهاينة، بجانب أنها ستقوم بتشفير الدوري.

وفي العام 2013، طرحت الفكرة من جديد بعد العرض الخيالي الذي قدمته قنوات ”بي إن سبورت“ القطرية، لشراء الدوري المصري حصريًا، وتم رفضه من جانب طاهر أبوزيد وزير الرياضة الأسبق لأسباب سياسية.

بريزنتيشن توضح الموقف

محمد كامل رئيس شركة ”بريزنتيشن“، حرص على توضيح موقف البث الفضائي للموسم المقبل لـ“إرم نيوز“، في تصريحات خاصة من فرنسا، مؤكدًا أن الموسم المقبل على الأقل لن يشهد تشفير المباريات.

وأضاف: ”تعاقدنا مع برومو ميديا، التي اشترت الدوري حصريًا، ولكن لم نبع حقوق البث لقناة واحدة فقط سوى أون تي في، ومن الوارد بيع حقوق البث لقنوات أخرى إذا تقدمت بعروض مناسبة“.

وعن احتمالية تشفير مسابقة الدوري، قال كامل: ”أي رجل أعمال تسأله عن المستقبل لا يستطيع الإجابة بشكل واضح ولكن كل المؤشرات تقودنا لهذا الأمر في ظل تطور العمل باحترافية بين الأندية والمبالغ الكبيرة في الصفقات المالية“.

وأضاف: ”كل الدوريات الكبرى في العالم، يتم بيعها لقناة واحدة تملك حقوق بثها، وتقوم بإذاعتها باشتراك مالي، وربما يدخل الدوري المصري هذه المرحلة في أقرب فرصة“.

مخطط أبو هشيمة وساويرس

ويراهن البعض على مخطط الثنائي أحمد أبو هشيمة ونجيب ساويرس، من أجل تشفير مباريات الدوري في ظل الأرباح المالية الخيالية المتوقع حصدها من جراء هذه الخطوة.

وأكدت مصادر مقربة من الثنائي أن أبو هشيمة يدرس إطلاق مجموعة قنوات فضائية كباقة متكاملة تحت مظلة ”أون تي في“ تمهيدًا لشراء حقوق بث الدوري وبعض المواد الترفيهية ثم تشفيرها.

عودة الجمهور

سمير زاهر رئيس اتحاد الكرة الأسبق علق على الأمر في تصريحاته لـ“إرم نيوز“، مؤكدًا أن تشفير الدوري ليس ”بعبع“ كما يتصور البعض، ولكنه أمر مرتبط بسلعة يجب تقييمها بالشكل المناسب وتسهيل إجراءاتها والحفاظ على حقوق المواطن البسيط ببث المباريات أرضيًا.

وأكد، أن الدوري المصري قيمته أعلى بكثير مما يباع بها حاليًا، موضحًا أن مسألة تشفير الدوري سترفع القيمة الشرائية ولكنها تحتاج لتسويق مناسب وقرار دولة.

في الوقت الذي أكد اللواء الدهشوري حرب رئيس اتحاد الكرة الأسبق لـ“إرم نيوز“، أن تشفير الدوري يستوجب بأقصى سرعة التفكير في عودة الجمهور وترتيبه في أقرب وقت ممكن وتهيئة المناخ لمسابقة محترفة.

وأضاف: ”ليس منطقيًا أن نشفر الدوري ونحن لا نملك ملاعب تستضيف كل المباريات والأمور الأمنية مازالت غير جاهزة بخلاف أن الجماهير تثير الأزمات في كل مرة تحصل فيها على فرصة الحضور“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com