حكاية أول استوديو نسائي لتحليل مباريات الكرة المصرية (صورة) – إرم نيوز‬‎

حكاية أول استوديو نسائي لتحليل مباريات الكرة المصرية (صورة)

حكاية أول استوديو نسائي لتحليل مباريات الكرة المصرية (صورة)

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

خطف الاستوديو النسائي، لمباراة الأهلي وسموحة، في بطولة كأس مصر لكرة القدم، الأضواء من الجميع، بعد أن قامت قناة ”النهار“ الفضائية المصرية بهذه الخطوة الجريئة، لأول مرة في تاريخ الكرة المصرية، بالاعتماد على استوديو تقدمه المذيعة فرح علي.

الخطوة أثارت جدلًا واسعًا، خاصة في ظل الأخطاء الفنية الواضحة، من جانب ضيفات الاستوديو، لدرجة أن إحداهن قالت إن سموحة سيلعب بطريقة ”4-3-3-1“ وهو ما جعل البعض يسخر من الامر عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

”إرم نيوز“، رصدت كواليس وحكاية الاستوديو النسائي الأول من نوعه في الكرة المصرية، وربما العربية والأفريقية.

فكرة مجنونة

في البداية، أكد إيهاب جلال، رئيس قناة ”النهار رياضة“ السابق، والمشرف على البرامج الرياضية بقنوات النهار، إن الفكرة تبدو مجنونة، ولكن الأمر كله يأتي لجذب المشاهد لمتابعة حديث الفتيات عن كرة القدم.

وقال جلال في تصريحات لـ“إرم نيوز“: ”لماذا معارضة التجربة؟ السيدات أيضًا يتابعن كرة القدم، وهناك مشجعات متعصبات للأندية، بجانب وجود لاعبات كرة قدم في مصر منذ سنوات“.

وأضاف: ”القناة حاولت في تجربتها، الحصول على نسبة مشاهدة أكبر، وأيضًا لفت الأنظار إلى ارتفاع الاهتمام النسائي بكرة القدم، سواء بالتشجيع أو الممارسة“.

وأكد جلال أن التجربة لن تتوقف ومستمرة في المرحلة القادمة لحين نهاية مباريات كأس مصر.

تجربة جديدة ولن تتوقف

وقالت فرح علي، مقدمة الاستوديو، إنها تعمل كمذيعة منذ فترة، ولديها تجارب بعيدًا عن الرياضة، ولكن التجربة الجديدة استهوتها، خاصة أنها تتابع كرة القدم وتشجعها.

وأضافت لـ“إرم نيوز“: ”التجربة النسائية في كرة القدم، لم تبدأ من خلال الاستوديو فقط، ولكن من خلال نشرة رياضية تذيعها بالتبادل مع زميلتها شيماء صابر“.

وأوضحت أن التجربة لن تتوقف، وسيتم إذاعة استوديو لمباراتي دور الأربعة بالكأس ثم النهائي، مؤكدة أن ردود الفعل كانت إيجابية، ووجود أي أخطاء سيتم التخلص منها لاحقًا.

وأشارت إلى أنها تقوم باستضافة فتيات يشجعن الفريق الذي يلعب، كما سيتم استضافة لاعبات كرة نسائية أيضًا.

أمر مطلوب

وأكدت هناء حمزة، المذيعة الرياضية الشهيرة، أن قناة النيل للرياضة، كانت رائدة في الدفع بعدد من الوجوه النسائية في كرة القدم، في عهد حسام الدين فرحات.

وأوضحت لـ“إرم نيوز“ أن الأمر مطلوب وهذه الاستوديوهات فكرة طيبة، وستساعد في جذب مشاهدة للقناة بجانب زيادة اهتمام السيدات بكرة القدم“.

وأكد كريم حسن شحاتة، المذيع بقنوات النهار لـ“إرم نيوز“ أن التجربة رائعة، وتابعها بشكل شخصي عبر مواقع الإنترنت في ظل الصدى الجيد الذي تركته.

وقال شحاتة: ”أشكر إيهاب جلال على هذه الخطوة، وأتمنى أن تستمر، والأمر ليس دعاية فقط، ولكن استوديو نسائي قد يتطور فيما بعد ليشهد كل المباريات لأن الفكرة جديدة“.

مجرد تسلية

وأكد عصام عبد المنعم، المحلل الكروي، ورئيس اتحاد الكرة الأسبق، أن الأمر يبدو مجرد تسلية، ومحاولة لجذب مشاهدات من خلال ملامسة جانب طريف بمتابعة السيدات للكرة.

وقال عبد المنعم لـ“إرم نيوز“: ”الفكرة جيدة، ولكن لا أعتقد أنها ستستمر طويلًا، لأن الجمهور يمل سريعًا، وسيعود مرة أخرى لبرامج الرياضة التقليدية“.

وأوضح طارق يحيى، المدير الفني للشرقية والمحلل الكروي، أنها تجربة طريفة، لا يعارضها على الإطلاق، ولكنه لا يتوقع استمرارها.

وقال يحيى لـ“إرم نيوز“: ”ستحظى بمتابعة لفترة ثم لن تستمر طويلًا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com