طارق مصطفى يتحدث عن الطموح الإماراتي والحلم المؤجل

طارق مصطفى يتحدث عن الطموح الإماراتي والحلم المؤجل

المصدر: كريم محمد – إرم نيوز

أعلن نادي العروبة الإماراتي تعاقده بشكل رسمي مع المدرب المصري طارق مصطفى لمدة موسم واحد بعد مفاوضات مكثفة دارت بين الطرفين.

ويعد طارق مصطفى أحد المدربين الواعدين في سماء الكرة المصرية بعدما عمل مساعدًا لمدربين كبار بقيمة حسن شحاتة وطارق يحيى والبرازيلي باكيتا كما تولى قيادة فريق الدفاع الحسني الجديدي المغربي.

طارق مصطفى تحدث بكل صراحة في حواره لـ“إرم نيوز“ عن طموحاته مع الكرة الإماراتية وأحلامه القادمة..

بداية ، كيف ترى تجربة العمل مع الكرة الإماراتية عبر بوابة نادي العروبة؟

سعيد بالتواجد في الإمارات التي أعشقها بجانب أن الكرة الإماراتية دائمًا مليئة بالنجوم ومثال للاحترافية وعملي في هذه الأجواء يسعدني.

لماذا وافقت على عرض العروبة؟

تلقيت عروضًا بالجملة من أندية مصرية وآخرى عربية خاصة بعد تجربتي مع الزمالك كمدرب عام ومدير فني مؤقت ولكنني فضلت عرض العروبة لأنني أسعى منذ فترة للعمل في الخليج وخاصة الإمارات نظرًا للأجواء الاحترافية الرائعة هناك وأتمنى تحقيق طموحاتي مع العروبة.

ما طموحك مع العروبة إذن؟

طموحي أولًا المنافسة بقوة على تذكرة التأهل لدوري الخليج العربي خاصة أن الفريق يملك مقومات مهمة تساعده على التواجد ضمن الدوري الممتاز.

 هل طلبت التعاقد مع لاعبين مصريين؟

لا لم يحدث وغالبًا لن أضم لاعبين من مصر.. وسنقيّم المحترفين الموجودين قبل اتخاذ أي قرار بخصوص الصفقات الجديدة.

ماذا عن الجهاز الفني؟

اخترت أمير عبد العزيز للعمل معي بجانب محمد العقباوي مدرب الحراس… وسنخوض معسكر الإعداد بعد شهر في القاهرة.

كيف ترى الدوري الإماراتي حاليًا؟

دعنا نعترف بأن الدوري الإماراتي أصبح من أقوى الدوريات العربية؛ لأنه يجمع بين أكثر من فريق متميز بجانب نجوم على مستوى عال بخلاف المدربين المتميزين الذي يعودون إلى قارة أوروبا أو أمريكا الجنوبية ويحققون الإنجازات، أنا سعيد بالتواجد في هذه الأجواء الاحترافية.

 ما تقييمك لتجربتك في الدوري المغربي؟

تجربة رائعة ولن أنساها الدفاع المغربي كان فريقًا رائعًا وجماهيره متعطشة للانتصارات ، وما زلت أحتفظ بالعديد من أصدقائي المغاربة وأتمنى العودة يومًا للعمل هناك لأنها بلد رائعة وشعبها يعشق كرة القدم.

هل ترى أنك تعرضت للظلم في الزمالك؟

لم أحصل على فرصتي كاملة، وفي البداية بالتأكيد أشكر المستشار مرتضى منصور رئيس النادي لمنحي الفرصة من الأساس وكنت أتمنى مساعدة الزمالك على تحقيق نتائج طيبة في مسابقة الدوري ولكن الظروف لم تخدمني مع مستر باكيتا الذي أعتبره من المدربين الجيدين ولكن الإصابات وتوتر اللاعبين والضغوط الرهيبة كانت وراء رحيله سريعًا.

هل تحلم بتدريب الزمالك المصري من جديد؟

أي ابن من أبناء نادي الزمالك يحلم بقيادة الفريق ، بالنسبة لي هذا الحلم مؤجل بعض الشيء لحين اكتساب خبرات أكبر وإثبات ذاتي كمدير فني بشكل أفضل وواثق أنني سأحصل على فرصتي من جديد في الإدارة الفنية للزمالك.

أخيراً ، كيف ترى المنتخب المصري تحت قيادة الأرجنتيني هيكتور كوبر؟

متفائل للغاية بقدرة هذا الجيل على تحقيق حلم التأهل لبطولة كأس العالم 2018 بعد هذا الغياب الطويل وأتمنى مساندة ودعم الجماهير للجهاز الفني الحالي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com