الزمالك يقدم شكوى رسمية للمحكمة الرياضية بسبب خسارة الدوري

الزمالك يقدم شكوى رسمية للمحكمة الرياضية بسبب خسارة الدوري

المصدر: أحمد رامي- إرم نيوز

قرر مرتضى منصور، رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك، تصعيد أزمة خسارة الفريق لبطولة الدوري العام، لصالح الأهلي، للمحكمة الرياضية الدولية، بسبب وجود رشوة من قبل الشركة الراعية للقلعة الحمراء، لرئيس لجنة الحكام.

وقال مرتضى، في تصريحات صحفية: “توجه وفد رسمي من القلعة البيضاء، يضم هاني زادة وأحمد مرتضى، عضوي المجلس، ونصر الدين عزام، المستشار القانوني، إلى سويسرا، لتقديم شكوى رسمية للمحكمة الرياضية الدولية، تتضمن المكالمة التليفونية التي تثبت تواطؤ لجنة الحكام، بهدف إهدار الدوري على الزمالك.

وأضاف رئيس القلعة البيضاء، أن الوفد الأبيض سيقدم كافة المباريات، التي تثبت تعمد الحكام ضياع الدوري من القلعة البيضاء، بعدم احتساب أهداف صحيحة أو ركلات جزاء، بخلاف التسجيل الذي هو عبارة عن مكالمة مع رئيس رابطة المصريين، في سويسرا، وبالتالي سيتقدم بشهادته في المحكمة.

وتابع: “لاعبو الزمالك قدموا ما عليهم خلال مباريات الدوري الموسم الحالي، واللقب لم يضع بسبب تقصير منهم، وإنما بسبب الفساد والمؤامرة المدبرة ضد النادي الأبيض”، على حد قوله.

واختتم حديثه قائلًا: “أنا مخسرش الدوري علشان مؤامرة، ممكن أخسر عشان اللعيبه وحشة ماشي”.

إلى ذلك، اجتمع مرتضى منصور، مع لاعبي الفريق الأول لكرة القدم، بعد انتهاء الأزمة مع الجهاز الفني، بقيادة محمد حلمي.

وقال مرتضى للاعبي الزمالك، خلال الاجتماع، إن أي أزمة تواجهم في الفترة المقبلة، لابد أن يبلغوا بها حازم إمام، بصفته قائد الفريق، على أن يخطر مجلس الإدارة.

ومن المعروف، أن محمود عبدالرازق شيكابالا، هو كابتن الفريق، باعتباره أقدم اللاعبين في القلعة البيضاء، إلا أن وصوله للاجتماع متأخرًا، دفع رئيس النادي إلى تجاهله تمامًا، وقرر أن يقوم زميله حازم، بدور الكابتن، بدلًا منه.

كما طلب منصور، من لاعبيه، الفوز ببطولة دوري أبطال أفريقيا، من أجل التأهل لبطولة كأس العالم للأندية، في ظل خسارة الأهلي بالأمس أمام أسيك، بهدفين لهدف، في دور المحموعات بدوري أبطال أفريقيا.

واختتم حديثه، بمطالبة ثنائي الفريق باسم مرسي ومحمود “كهربا”، بضرورة بذل مجهود أكبر، لحصد دوري أبطال أفريقيا، والتأهل لمونديال الأندية، والذي سيفتح أمامهما أبواب الاحتراف.

في سياق مختلف، قرر الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، توقيع عقوبات مالية، على النادي الأهلي المصري، بسبب حدوث بعض المخالفات، في لقاء الفريق أمام أسيك أبيدجان الإيفواري، الذي أقيم أمس الاول الثلاثاء، بملعب “برج العرب” في الإسكندرية، ببطولة دوري أبطال أفريقيا.

وقال حماده شادي، مسؤول الشركة الراعية بـ”الكاف”، في تصريحات صحفية: “سيتم توقيع عقوبات مالية على الأهلي، بعد حدوث ثلاثة أخطاء، في مباراته أمام أسيك”.

وأضاف شادي: “كان هناك عدة أخطاء على الأهلي في مباراة أسيك، وقام مراقب اللقاء بتسجيل كل شيء بالتنسيق معي، أول خطأ هو طباعة إعلانات على تذاكر المباراة، مع العلم أن المباراة تتبع الاتحاد الأفريقي”.

وتابع: “ثانيًا، عدم حصولنا على تذاكر للمباراة، مع العلم أن هذا الأمر إجباري على كل الأندية، ولكن الأهلي لم يرسل لنا التذاكر الخاصة بنا”.

وأردف: “ولم يقم الأهلي بعمل التصاريح الخاصة بنا لدخول الملعب، وواجهنا صعوبات كبيرة أيضًا في دخول كاميرات شبكة بي إن سبورتس والعاملين التابعين لها”.

واستطرد: “كما خالف حسام عاشور القوانين، بارتدائه قميصًا على مقاعد البدلاء، يحمل إعلانات خاصة بالأهلي، لذا، ستتم كتابة التقرير، ورفعه للاتحاد الأفريقي، لتوقيع عقوبات مالية على الأهلي، طبًقا للائحة”.

واختتم حديثه قائلًا: “أما مسألة توقيع غرامة على الأهلي بسبب إشعال الشماريخ، هي متروكة للاتحاد الأفريقي فقط”.

ومن جانب آخر، أكد سيد عبدالحفيظ مدير الكرة بالقلعة الحمراء، أنه سيوقع عقوبة مالية مضاعفة على لاعبي فريقه، عقب الهزيمة أمام أسيك.

وعن الهزيمة في المباراة الأولى أمام زيسكو، أكد عبدالحفيظ أنه لن يتم توقيع أي عقوبات مالية على اللاعبين، مشيرًا إلى أن الهزيمة كانت سببهاً للإرهاق والصيام، وغياب أكثر من لاعب عن اللقاء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع