أحمد حسن يتحدّى مرتضى منصور.. و“ناصف وإبراهيم“ على أعتاب الزمالك – إرم نيوز‬‎

أحمد حسن يتحدّى مرتضى منصور.. و“ناصف وإبراهيم“ على أعتاب الزمالك

أحمد حسن يتحدّى مرتضى منصور.. و“ناصف وإبراهيم“ على أعتاب الزمالك

المصدر: أحمد رامي- إرم نيوز

أعلن أحمد حسن، كابتن منتخب مصر، ولاعب الأهلي والزمالك السابق، رفضه التنازل أو التصالح في الشكوى التي أقامها ضد الزمالك، للحصول على مستحقاته المالية المتأخرة.

وفشلت مساعي الصلح بين أحمد حسن، ومرتضى منصور، رئيس الزمالك، وتمسك حسن بالحصول على حقوقه المالية كاملة، بعد قرار لجنة شؤون اللاعبين، باتحاد الكرة، بأحقيته في الحصول على 1.5 مليون جنيه مستحقات متأخرة لدى الزمالك.

وجاء تمسك الصقر بالحصول على كل حقوقه كاملة، بعدما تنازل عن جزء كبير للزمالك، كما كانت رسالة التهديد التي أرسلها مرتضى منصور، للاعب السابق، سببًا أيضا في رفضه الصلح.

من جانبه، أكد حسن أن إهانة رئيس الزمالك له مؤخرًا، وقيامه بإرسال رسالة خارجة عن طريق الهاتف الجوال، أثناء وجود اللاعب على الهواء مع سيف زاهر، عقب إحدى مباريات الزمالك في الدوري، لن تمر مرور الكرام.

وقال الصقر إنه خلال تاريخه مع جميع الأندية التي لعب لها، لم يتعرض لمثل هذا الموقف، موضحًا أنه يكن كل الحب والتقدير لجميع الزملكاوية، ولكنه يرفض الإهانة، ولن يتنازل عن أى مليم آخر للزمالك بعدما قضت لجنة شئون اللاعبين، بأحقيته في الحصول على 1.5 مليون جنيه.

من ناحية أخرى، بات نادي الزمالك، على أبواب التعاقد مع صفقتين من العيار الثقيل، خلال فترة الانتقالات الصيفية مطلع الموسم المقبل.

وتواصل أحمد مرتضى منصور، عضو مجلس إدارة الزمالك، مع مسؤولي إنبي خلال الفترة الأخيرة للتفاوض حول ضم الثنائي أسامة إبراهيم ومحمد ناصف، ظهيري الفريق البترولي، خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة، لتدعيم الجبهتين اليمنى واليسرى، بقلعة ميت عقبة.

وقال نجل رئيس الزمالك في تصريح لـ“إرم نيوز“، إنه طلب من مجدى شلبي، نائب رئيس نادي إنبي، عقد جلسة مفاوضات رسمية بين الناديين لحسم الصفقتين.

وأضاف: ”نائب رئيس إنبي أبلغني أنه بحاجة إلى بعض الوقت لدراسة الأمر من الناحية الفنية داخل النادي البترولي، لرغبة ناديه في إعادة هيكلة الفريق ودراسة احتياجات الموسم المقبل، قبل الدخول مع أي ناد في مفاوضات، بشأن بيع أي لاعب“.

وتابع: ”إلا أنه وافق بشكل مبدئي على الاستغناء عن محمد ناصف، الظهير الأيسر، حال الوصول لصيغة اتفاق مناسبة ماديًا، على أن يتم إرجاء الحديث عن أسامة إبراهيم لوقت لاحق“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com