أزمة عنيفة تضرب الأهلي المصري.. والموافقة على خوض كأس العالم العربي

أزمة عنيفة تضرب الأهلي المصري.. والموافقة على خوض كأس العالم العربي

المصدر: يوسف هجرس وكريم محمد- إرم نيوز

القاهرة- يواجه النادي الأهلي المصري، أزمة عنيفة قبل اللقاء المرتقب أمام ريكرياتيفو الأنجولي، السبت المقبل، في ذهاب دور الـ32 ببطولة دوري أبطال أفريقيا.

ويعاني الأهلي من غياب لاعب الوسط حسام عاشور بشكل رسمي، لإصابته بشد في العضلة الخلفية، ليتأكد غيابه عن لقاء ريكرياتيفو، وسيخضع لبرنامج طبي مكثف للتخلص من إصابته.

وأعلن الفريق الأحمر، في وقت سابق، غياب لاعب الوسط عمرو السولية أيضًا، الوافد للفريق في شهر يناير الماضي، لقيده بالقائمة الأفريقية يوم 15 يناير، وهو ما يجعله خارج الحسابات حتى دور الـ16 للبطولة القارية.

وتتجه النية لدى الهولندي مارتن يول، المدير الفني للأهلي، لإشراك أحمد فتحي في مركز الوسط المدافع.

وأعلن الأهلي، غياب لاعبه محمد نجيب أيضًا، للإصابة بآلام في الظهر.

وعلى صعيد الفريق، أعلن أحمد الشيخ، لاعب الوسط، تمرده في وجه إدارة ناديه، بسبب رفضه الدخول في صفقة تبادلية، لضم دونجا، لاعب مصر المقاصة.

ورفض الشيخ، قرار إدراة الأهلي، بالدخول في مقايضة مع دونجا، الذي نال إعجاب الهولندي مارتن يول.

وظهر دونجا بمستوى متميز في وسط الملعب، خلال لقاء الأهلي والمقاصة الأخير، وهو المركز الذي طلب يول تدعيمه في أقرب فرصة ممكنة، بلاعب متميز لتعويض حسام عاشور حال غيابه، فضلًا عن تحفظ المدير الفني، على المستوى البدني لعمرو السولية، القادم من الشعب الإماراتي.

واشترط الشيخ، عدم الدخول في مقايضة مع دونجا، حال الاستقرار على رحيله، وطلب الرحيل بشكل نهائي إذا كانت هذه رغبة النادي.

فيما، وافق مجلس إدارة النادي، برئاسة المهندس محمود طاهر، على المشاركة في بطولة كأس العالم العربي لكرة القدم، المزمع إقامتها في العام الجاري، برعاية شركة التسويق الراعية للقلعة الحمراء.

وتلقى طاهر، مكالمة هاتفية من جانب راكان الحارثي، رئيس مجموعة شركات ”صلة سبورت“ السعودية، الراعي الرسمي للقلعة الحمراء، وطالبه بخوض البطولة التي ستشهد مشاركة 8 أندية عربية ذات جماهيرية واسعة، من بينها الهلال السعودي والسد القطري والأهلي الإماراتي.

ووافق طاهر، على خوض البطولة، بل ورحب بتنظيمها في مصر، ولكنه طالب الحارثي بالمواعيد المقترحة لإقامة المباريات، من أجل الحصول على موافقات حكومية وأمنية وتحديد ملاعبها في مصر.

إلى ذلك، كشف خالد عبدالعزيز، وزير الشاب والرياضة المصري، عن مفاجأة عن مصير مجلس إدارة النادي الأهلي، بعد قبول استقالة 5 من أعضائه، أمس الأحد.

وقال عبدالعزيز، في تصريحات صحفية: ”هناك حالة واحدة، ستجبرني على تعيين مجلس إدارة جديد للأهلي“.

وأضاف: ”إذا قامت الجمعية العمومية للأهلي، باعتماد ميزانية النادي في الاجتماع المقبل، لن يكون هناك أي مشكلة“.

وتابع: ”أما حال رفض الجمعية العمومية لميزانية النادي، مع رفض الطعن المقدم من مجلس طاهر، سأتدخل بقرار قوي، قد يكون بتعيين مجلس جديد للنادي“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com