بعد تألق مهاجمي الدوري المصري.. هل يجدد الفراعنة دماء منتخب مصر؟

بعد تألق مهاجمي الدوري المصري.. هل يجدد الفراعنة دماء منتخب مصر؟

المصدر: مصطفى عادل- إرم نيوز

تعالت الأصوات التي تطالب بضرورة تخلي خافيير أجيري المدير الفني للمنتخب المصري عن فكرة النزول بالمعدل العمري للفراعنة مع ضرورة البحث عن مهاجم يجيد استغلال الفرص السهلة قبل انطلاق بطولة كأس الأمم الأفريقية المقرر إقامتها في مصر في الفترة ما بين يونيو ويوليو المقبلين، وذلك بعد حالة التألق التي يعيشها بعض لاعبي الدوري المصري أمثال وليد سليمان وأحمد علي وخالد قمر وعبد الله السعيد.

وحول جدوى ضم مهاجمين جدد لقائمة المنتخب المصري المنظم للبطولة، واحتياج المنتخب المصري لعناصر الخبرة رصدت ”إرم نيوز“ أبرز آراء نجوم الكرة المصرية السابقين حول هذا التساؤل عبر التقرير التالي:

جمال عبد الحميد: المنتخب في حاجة ماسة لهذا الثنائي

قال جمال عبد الحميد، مدرب الزمالك الأسبق ومهاجم منتخب مصر السابق، لـ“إرم نيوز“، إن المنتخب في حاجة ماسة للثنائي الهجومي أحمد علي وخالد قمر، اللذين يتمتعان بحس تهديفي يفتقدها المهاجمون الموجودون حاليًا بقائمة المنتخب الوطني، وهو ما وضح خلال أدائهم مع فرقهم خلال مشوار الدوري.

وأضاف عبد الحميد أن مشروع النزول بالمعدل العمري من الممكن أن يؤجل لما بعد البطولة الأفريقية فلا يمكن أن أحرم المنتخب من عناصر مميزة تستطيع أن تصنع الفارق مثل وليد سليمان وعبد الله السعيد، بحجة خفض السن في المنتخب.

جدو: المنتخب ما زال في حاجة لمهاجم

أكد محمد ناجي جدو، مهاجم المقاولون العرب وهداف كأس الأمم الأفريقية 2010 لـ“إرم نيوز“، أن المنتخب ما زال في حاجة لمهاجم صندوق في الفترة الحالية، وتبقى الاختيارات هي حق أصيل لخافيير أجييري، المدير الفني للفراعنة، كما أن الحاجة لعناصر الخبرة في تلك البطولات المهمة أمر لامفر منه، فعناصر الخبرة هي من تستطيع أن تصنع الفارق.

فاروق جعفر: على أجييري التخلي عن فكرة الاعتماد على لاعبي الأهلي والزمالك فقط

قال فاروق جعفر، المدير الفني الأسبق للمنتخب الوطني، إن أحمد علي وخالد قمر هما الأحق بقيادة هجوم المنتخب الوطني في الفترة الحالية، كما أن هناك لاعبين أفضل من بعض المحترفين، وعلى أجيري أن يبحث عن الأفضل وليس عن المحترفين ولاعبي الأهلي والزمالك فقط.

وأضاف جعفر أنه بالنظر لمركز الهجوم سنجد أنه دائمًا ما يعتمد على الثنائي أحمد حسن كوكا ومروان محسن، والأول لم يقدم أوراق اعتماده لقيادة هجوم المنتخب الوطني، أما مروان فهو بعيد منذ فترة عن المشاركة مع ناديه الأهلي، كما يجب استدعاء كل عناصر الخبرة في تلك البطولة المهمة التي سننظمها على ملاعبنا المصرية.

مواد مقترحة