بعد الاعتداء على مصور مباراة بيراميدز.. قرارات حاسمة من نقابة الصحفيين المصريين ضد الزمالك

بعد الاعتداء على مصور مباراة بيراميدز.. قرارات حاسمة من نقابة الصحفيين المصريين ضد الزمالك

المصدر: كريم محمد- إرم نيوز

أصدرت نقابة الصحفيين المصريين بيانًا رسميًا، تضمّن عدة قرارات، بعد تعرض المصور الصحفي عبدالرحمن جمال، للاعتداء من بعض لاعبي الزمالك، عقب لقاء بيراميدز في بطولة الدوري العام المصري أمس، والتي خسرها الأبيض بهدف نظيف.

وقالت النقابة في بيانها: ”النقيب ومجلس النقابة تابعا على مدار الساعة حالة الزميل عبدالرحمن جمال منذ الاعتداء عليه وتعرضه لإصابات عديدة وسرقة هاتفه المحمول الذي كان يستخدمه في القيام بعمله كمصور صحفي، مرورًا بقيامه بتحرير محضر وتقديم بلاغ بقسم شرطة مدينة نصر أول فجر أمس، ثم إحالة البلاغ لنيابة مدينة نصر حيث حضر الزميل ومعه محامي النقابة وبعض من أعضاء مجلس النقابة وبمتابعة متواصلة من النقيب“.

وقرر المجلس الإدانة الكاملة لواقعة الاعتداء على الزميل عبدالرحمن، والإصرار على مواصلة كل الإجراءات القانونية، الجنائية والمدنية، حتى يتم توقيع الجزاء القانوني المستحق على المعتدين ورد الاعتبار للزميل المعتدى عليه.

كما تقرر إلزام كل الإصدارات والمواقع الصحفية المصرية بعدم نشر أسماء وصور أي من المعتدين على الزميل المصور الصحفي، إلا في حالة ملاحقتهم أو اتهامهم قضائياً، وهم: محمود عبدالرحيم جنش حارس مرمى فريق الزمالك، محمد عبدالغني اللاعب بفريق الزمالك، محمد عيد طبيب فريق الزمالك، أحمد زاهر الإداري بفريق الزمالك، مصطفى ميلا عامل الملابس بفريق الزمالك.

وأكد المجلس أنه سيتم اتخاذ الإجراءات النقابية المنصوص عليها في قانون النقابة ولائحتها ضد أي عضو بالجمعية العمومية ينتهك قرار المجلس، كما قرر المجلس دعوة الزملاء في نقابة الإعلاميين للانضمام للقرار السابق بمنع نشر أسماء وصور المعتدين في كل وسائل الإعلام المرئية والمسموعة المصرية، تضامنًا مع نقابة الصحفيين والزميل المعتدى عليه.

ودعا المجلس كل الزملاء الصحفيين الأعضاء بنادي الزمالك إلى الامتناع عن دخول النادي، حتى تتم معاقبة المعتدين على زميلهم ورد الاعتبار إليه، كما دعا إدارة اتحاد كرة القدم لاتخاذ إجراءات رادعة ضد كل من تورط في الاعتداء على الزميل المصور الصحفي ومحاسبتهم، بما يضمن عدم تكرار هذا المشهد المسيء للرياضة المصرية، خاصة ونحن على أبواب استضافة مصر لبطولة كأس الأمم الأفريقية التي سيتابعها مئات الملايين حول العالم، وسيغطيها آلاف الصحفيين والإعلاميين من مختلف دول العالم.

ودعت النقابة اللجنة الأولمبية المصرية لاتخاذ الإجراءات اللازمة للحفاظ على صورة الرياضة المصرية التي تتضرر كثيرًا من مثل هذه الأفعال المشينة غير المسؤولة التي لا تعبر عن مكانة مصر وريادتها.