كيف كشف بيراميدز عورات الأهلي أمام لاسارتي؟‎‎ – إرم نيوز‬‎

كيف كشف بيراميدز عورات الأهلي أمام لاسارتي؟‎‎

كيف كشف بيراميدز عورات الأهلي أمام لاسارتي؟‎‎

المصدر: يوسف هجرس - إرم نيوز

تعيش جماهير النادي الأهلي المصري حالة من الغضب الشديد بعد الهزيمة الثالثة التي تلقاها الفريق بالدوري وهذه المرة على يد بيراميدز بنتيجة 1/2 في اللقاء المؤجل من الجولة الثامنة.

وخاض الأهلي أول مباراة تحت قيادة مديره الفني الجديد الأوروغواياني مارتن لاسارتي الذي قدّم شوطًا جيدًا أمام بيراميدز ثم كان الانهيار والتراجع في الشوط الثاني مما أدى لهزيمة الفريق.

وكشفت الهزيمة أمام بيراميدز العديد من نقاط الضعف والعورات الفنية لفريق الأهلي أمام مدربه الجديد مارتن لاسارتي المدير الفني الذي يستعد لإعادة ترتيب الأوراق وهو ما ترصده شبكة ”إرم نيوز“ في التقرير التالي:

أزمة الدفاع
ظهرت بوضوح أزمة الدفاع أمام أعين لاسارتي في مباراة بيراميدز خاصة أن المدرب الأوروغواياني لعب اللقاء بتشكيل اضطراري في الخط الخلفي بعدما علم بإصابة ثلاثي قلب الدفاع سعد سمير ومحمد نجيب ورامي ربيعة وأيضًا لاعبي الجبهة اليمنى أحمد فتحي وباسم علي بخلاف تراجع مستوى المالي ساليف كوليبالي المقرر أن يرحل بحسب عدلي القيعي مستشار التعاقدات.

ولعب لاسارتي بظهيري الجنب أيمن أشرف ومحمد هاني كقلبي دفاع، كما لجأ للاعب الوسط كريم وليد لأداء دور الظهير الأيمن ولعب التونسي علي معلول في مركزه كظهير أيسر.

وظهرت أخطاء دفاع الأهلي أمام بيراميدز في الفشل الواضح في رقابة البرازيلي ماركوس كينو والتعامل مع تحركات عبدالله السعيد ومحمد فاروق وهو ما أدى لاستقبال هدفين بل وضياع أكثر من فرصة محققة.

واعترف مارتن لاسارتي بعد المباراة بأن الأهلي بحاجة للتدعيم في مركزي قلب الدفاع والوسط المدافع مبديًا عدم رضاه عن أداء الخط الخلفي للفريق الأحمر.

خليفة حسام عاشور
أصبح واضحًا أن الأهلي بحاجة للاعب ارتكاز قوي ويستطيع إفساد الهجمات للمنافسين مثل حسام عاشور القائد ولاعب الوسط الذي تراجع أداؤه البدني مع تقدم عمره ووصوله إلى 33 عامًا.

ولم يفلح الثنائي هشام محمد وعمرو السولية في الحفاظ على معدلات الضغط على لاعبي بيراميدز ولا يملك لاسارتي لاعب ارتكاز دفاعي قوي في ظل إصابة حسام عاشور وأحمد فتحي وقلة خبرة أكرم توفيق.

وقال سمير كمونة، مدافع الأهلي الأسبق، لشبكة ”إرم نيوز“ إن الأهلي بحاجة إلى لاعب صاحب مجهود كبير ويستطيع الضغط على المنافسين مثلما كان يفعل حسام عاشور ومحمد شوقي من قبل وأيضًا يفعل هذا الدور في الزمالك طارق حامد.

وأضاف: ”دفاع الأهلي يبدو سيئًا بسبب عدم وجود ضغط من لاعبي الوسط بالشكل المثالي بجانب الأخطاء الفردية في الخط الخلفي، ولاسارتي نفسه لاحظ أن الأهلي يعاني في معدلات الضغط بشكل واضح“.

أخطاء حراسة المرمى
تجددت أخطاء حراسة المرمى في الأهلي وهو ما شاهده لاسارتي في أول لقاء رسمي له والمباراة الماضية التي حضرها مشاهدًا أمام الداخلية.

شاهد لاسارتي حارسه الدولي محمد الشناوي يرتكب خطأ ساذجًا بخروج غير موفق سمح لبيراميدز بالتعادل برأسية محمد فاروق، وشاهد من قبله الحارس شريف إكرامي يستقبل هدفًا من منتصف الملعب تقريبًا في مباراة الداخلية.

المعدلات البدنية
تراجع فريق الأهلي بدنيًا بشكل كبير في الشوط الثاني ولم يعد قادرًا على مجاراة لاعبي بيراميدز.

وظهرت المشاكل البدنية للأهلي بعد مرور ساعة من اللعب ومع تقدم بيراميدز أصبح الفريق مطالبًا بالهجوم مرة أخرى للتعويض ولكن الأهلي لم يستطع تطبيق الضغط المتواصل على دفاع بيراميدز ولم يعد لاعبوه قادرين على الركض وتمرير الكرات خاصة مع ابتعاد عدد من اللاعبين عن المشاركة لفترات مثل رمضان صبحي والتونسي علي معلول.

الإصابات.. عرض مستمر
يعاني الأهلي وبشكل مستمر من أزمة الإصابات التي تحرمه جهود لاعبيه في مراحل مهمة من الموسم وهو ما أكده لاسارتي بعد الهزيمة.
وافتقد الأهلي خدمات 7 لاعبين قبل المباراة بسبب الإصابات هم محمد نجيب وسعد سمير وباسم علي وأحمد فتحي ومحمد شريف وحسام عاشور وصلاح محسن وذلك بخلاف رامي ربيعة الغائب منذ عام كامل للإصابة وأيضًا النيجيري جونيور أجاي.

وتلقى الأهلي ضربة جديدة بإصابة المغربي وليد أزارو بتمزق في العضلة الضامة وهو الأمر الذي يؤدي لغيابه 6 أسابيع على أقل تقدير عن الملاعب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com