الإسماعيلي يعلن انسحابه من مباراة المقاولون العرب في الدوري المصري – إرم نيوز‬‎

الإسماعيلي يعلن انسحابه من مباراة المقاولون العرب في الدوري المصري

الإسماعيلي يعلن انسحابه من مباراة المقاولون العرب في الدوري المصري

أعلن النادي الإسماعيلي المصري عبر موقعه الرسمي الانسحاب من مباراة المقاولون العرب المقبلة في الدوري المحلي، وعدم لعبها في الموعد الذي حدده اتحاد الكرة.

قال بيان رسمي صادر عن الإسماعيلي، مساء اليوم السبت: ”يأتى القرار في ظل التعنت الواضح ضد النادي الإسماعيلي وجماهيره الكبيرة والكيل بمكيالين في ظل تأجيل لجنة المسابقات مباراة الأهلي مع إنبي بسبب لعب الأول في بطولة دوري أبطال أفريقيا وهي البطولة نفسها التي يشارك بها الإسماعيلي“.

وأردف: ”وكان النادي الإسماعيلي قد أرسل خطابًا لاتحاد الكرة يطلب فيه تأجيل لقاء المقاولون العرب الذي من المقرر أن يقام يوم 27 ديسمبر الحالي، بسبب تعارض موعده مع موعد وصول بعثة الفريق من الكاميرون يوم 26 ديسمبر أي قبل أقل من 24 ساعة من وصول الفريق“.

وأكمل: ”وقام الإسماعيلي بإرفاق تذاكر الطيران الخاصة بالبعثة مع خطاب التأجيل علمًا بأن الرحلة ما بين الاقلاع من ياوندي وحتى الوصول للقاهرة تستغرق 19 ساعة، لكن النادي تلقى ردًّا صادمًا من الاتحاد المصري برفضه تأجيل اللقاء دون إبداء أسباب“.

وأردف البيان: ”المهندس إبراهيم عثمان، رئيس النادي، صرّح بأن قرار عدم لعب اللقاء هو رد فعل طبيعي على التعنت والظلم الواضح الذي يقع على فريقه، وأن القرار يهدف في المقام الأول لحفظ حقوق وكرامة النادى الإسماعيلي وجماهيره الكبيرة التي تعاني من ظلم واضح وغير مبرر في ظل إصرار المسئولين في اتحاد الكرة المصري على إقامة اللقاء برغم معرفتهم بمواعيد الطيران الخاصة بعودة الفريق وحالة الإجهاد الشديدة التي يمر بها اللاعبون، حيث أدى الفريق 6 مباريات خلال 30 يومًا في ثلاث دول مختلفة حيث لعب الإسماعيلي أمام الرجاء في المغرب وماسيجير في بوروندي وأخيرًا أمام القطن في الكاميرون“.

كان من المنتظر أن يواجه الإسماعيلي المقاولون في الدوري يوم 27 ديسمبر، ليطلب النادي تأجيل المباراة حيث سيصل الفريق من ياوندي يوم 26 ديسمبر.

ووافق اتحاد الكرة على التأجيل، ولكن لمدة 24 ساعة فقط وهو ما رفضه مسؤولو الإسماعيلي.

الدراويش مروا إلى دور المجموعات في دوري أبطال أفريقيا بالفوز على القطن الكاميروني 3-2 في مجموع مباراتي دور الـ32 لدوري أبطال أفريقيا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com