وليد أزارو يحذر النادي الأهلي المصري.. الاعتذار أو اللجوء إلى الفيفا

وليد أزارو يحذر النادي الأهلي المصري.. الاعتذار أو اللجوء إلى الفيفا

المصدر: فريق التحرير- حازم صالح- إرم نيوز

اشترط وليد أزارو، مهاجم الفريق الأول بالنادي الأهلي المصري، شرطًا غريبًا قبل عودته إلى القاهرة مجددًا لاستئناف تدريباته مع الفريق.

ووجه أزارو خطابًا رسميًّا إلى مجلس إدارة النادي الأهلي، برئاسة محمود الخطيب طلب فيه اعتذار عدلي القيعى، مستشار التعاقدات في النادي، على الهواء مباشرة، بعد الانتقادات التي وجهها له الأخير في أحد البرامج المقدمة على قناة ”الأهلي“ مؤخرًا.

واعترض أزارو في الخطاب على الهجوم الذي شنه القيعى ضده في برنامج ”ملك وكتابة“، الذي يذاع عبر فضائية النادي، وتحميله مسؤولية خسارة نهائي أفريقيا أمام الترجي التونسي؛ بسبب قيامه بتمزيق قميصه في لقاء الذهاب ببرج العرب، ما حرمه من المشاركة في لقاء الإياب بتونس.

وطلب اللاعب في خطابه ضرورة قيام القيعى بتصحيح الصورة التي نقلها للجماهير عن الحدث، خاصة أنه لم يقصر يومًا فى حق النادى، بل قدم كل جهده من أجل الفريق.

كما هدد أزارو باللجوء إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم ”فيفا“ لفسخ تعاقده مع النادي، حال عدم تلقيه الاعتذار المناسب، مؤكدًا أنه سجل الحلقة التي تعرض فيها لاتهامات القيعى، وأكد أن هذه الأجواء لا تساعده على التركيز واستكمال مسيرته مع الفريق، لأنها تسببت في ثورة جماهيرية وغضب وصل إلى حد التهديدات، التي تشكل خطرًا على حياته.

واختتم أزارو الكلام في خطابه بأنه اتفق مع وكيله محمد العاصي على ضرورة اتخاذ كل خطوات التصعيد الممكنة حال محاولة إنهاء الأزمة بشكل ودي لا يتضمن تنفيذ شرطه، وقال: ”لن أوافق على الصلح في الغرف المغلقة، وعلى القيعى أن يعتذر عما بدر عنه على الهواء مثلما فعل وهاجمني وأصابني بالإحباط على الهواء“.