إلغاء قرار إدراج محمد أبو تريكة وقيادات الإخوان على قوائم الإرهاب

إلغاء قرار إدراج محمد أبو تريكة وقيادات الإخوان على قوائم الإرهاب

المصدر: كريم محمد - محمد منصور - إرم نيوز

قضت محكمة مصرية اليوم الأربعاء، بإلغاء قرار إدراج لاعب النادي الأهلي السابق، محمد أبو تريكة، وآخرين على قوائم الإرهابيين.

وأصدرت محكمة النقض (أعلى محكمة للطعون في مصر)، قرارًا بقبول الطعن المقدم من أبو تريكة وآخرين، وإلغاء قرار محكمة الجنايات بإدراجهم على قوائم الإرهابيين.

وقد قررت المحكمة نفسها أيضًا، إعادة الدعوى للنظر أمام دائرة أخرى في محكمة الجنايات، للفصل فيها من جديد.

وفي السابق أوصت نيابة النقض بقبول الطعن المقدم من المتهمين، وإلغاء حكم جنايات القاهرة بوضع أبو تريكة وآخرين على قوائم الإرهاب لمدة 3 سنوات، في قضية إدارة أموال الإخوان.

وشملت قائمة المدرجين رجل الأعمال صفوان ثابت، والرئيس السابق محمد مرسي، وأبناءه، ومحمد بديع، ومحمد مهدى عاكف، وأبناءهما، وخيرت الشاطر، وأبناءه، وسعد الكتاتني، ورئيس حزب الوسط أبو العلا ماضي، ونائبه عصام سلطان.

وتشمل إجراءات إدارج الأشخاص على قائمة الإرهاب ”المنع من السفر وترقب الوصول، أو منع الأجنبي من دخول البلاد، وسحب جواز السفر أو إلغائه، أو منع إصدار جواز سفر جديد، وفقدان شرط حسن السمعة والسيرة اللازم لتولي الوظائف والمناصب العامة أو النيابية، وتجميد الأموال متى استخدمت في ممارسة نشاط إرهابي“.

ويعد أبو تريكة نجم النادي الأهلي السابق الذي اعتزل عام 2013 من أبرز اللاعبين في تاريخ الكرة المصرية، كما برز على المستوى الأفريقي، لاسيما خلال الفترة التي هيمنت فيها مصر على كأس الأمم الأفريقية.

وتتهم السلطات أبو تريكة بالمساهمة في تمويل جماعة الإخوان المسلمين المحظورة، التي صنفتها القاهرة في نهاية العام 2013 كـ“منظمة إرهابية“.

ولم يخف أبو تريكة في 2012 دعمه لمرشح الجماعة الرئيس السابق محمد مرسي الذي أطاح به الجيش بعد عام، وخلفه الرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي في سدة الحكم عام 2014 بعدما كان في عهده وزير الدفاع.

أول تعليق لأبوتريكة على رفع اسمه من قوائم الإرهاب

وعلى الفور علق محمد أبو تريكة، نجم النادي الأهلي ومنتخب مصر الأول لكرة القدم السابق، على قرار محكمة النقض بقبول الطعن المقدم على إدراج اسمه في قوائم الإرهابيين.

وكانت محكمة النقض برئاسة المستشار أحمد عمر محمدين، قضت اليوم الأربعاء، بقبول الطعون المقدمة من أبو تريكة ومعه 1537 آخرين، على إدراجهم بقوائم الإرهاب، مع إعادة محاكمتهم أمام دائرة جنائية جديدة.

وكتب أبو تريكة على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»: ”‏مسامح الجميع من ساند ومن هاجم ومن تطاول ومن مدح قلبي يسع ويعفو عن الجميع“.

وأضاف: ”ولكن أكثر البشر فرحا بهذا اليوم ليس معي فهو كان أكثر المتأثرين رحمة الله عليك أبي، مصر نحبك بل نعشقك أنت الروح والقلب“.

ومن جانبه قال محمد عثمان محامي اللاعب محمد أبو تريكة في تصريحات صحفية إن حكم النقض الصادر اليوم بإلغاء قرار محكمة الجنايات الصادر في يناير من العام الماضي، لن يغير مركز موكله القانوني، حيث تم إدراجه بقرار جديد في أواخر أبريل الماضي بذات الادعاءات ونشر أمس بالجريدة الرسمية.

وأضاف أن هذا الحكم هو الحكم الثالث على التوالي بعد حكمين واجبي النفاذ صادرين عن محاكمة القضاء الإداري لصالح أبو تريكة بإلغاء التحفظ على أمواله، وأنه مستمر في اتخاذ جميع الطرق التي رسمها القانون للطعن على تلك القرارات، مشددا على ثقته من سلامة مركز موكله القانوني وقضاء محكمة النقض.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com