عضو بمجلس إدارة نادي الزمالك: الاستقالة الجماعية الحل الوحيد للخروج من الأزمة الحالية

عضو بمجلس إدارة نادي الزمالك: الاستقالة الجماعية الحل الوحيد للخروج من الأزمة الحالية

المصدر: أحمد رامي - إرم نيوز

طلب عبدالله جورج، عضو مجلس إدارة نادي الزمالك المصري، من أعضاء المجلس التقدم باستقالة جماعية من أجل حل الأزمة التي يتعرض لها النادي حاليًا مع وزارة الشباب والرياضة.

وقال جورج في تصريحات تلفزيونية: ”حل أزمة مجلس إدارة النادي هو استقالة جميع الأعضاء بصورة جماعية، طالما لم تصل الأمور لحل“.

وأضاف: ”بعد استقالة أعضاء مجلس الإدارة يتم عمل انتخابات جديدة ليختار أعضاء الجمعية العمومية من يفضلونهم بالنادي لم أكن راغبًا في الترشح لعضوية مجلس إدارة الزمالك، وحدث ذلك بعد عدة ضغوطات“.

وتابع: ”أشعر بالحزن لما يحدث بالنادي ولا يستطيع من فيه أن يستوعبوا تاريخ وقيمة القلعة البيضاء لماذا لا يستقيل من لا يريدون بقاءنا في مجلس إدارة الزمالك؟ كل من يخالف رأي رئيس النادي يتم معاقبته مباشرة بالمنع من دخول الزمالك السبيل الوحيد للخروج من الأزمة بالزمالك، سيكون بالامتثال للجنة المالية والنيابة التي تدير النادي حاليًا، ثم الاستقالة بصورة جماعية وإعطاء الجمعية العمومية حقها في اختيار من يتولي إدارة أمورها“.

وأردف: ”نادي الزمالك ما زال لديه العديد من الرموز، ولا صحة لما قاله مرتضى منصور بأن الزمالك ليس لديه رموز، أوجه الشكر والتقدير لفريق كرة اليد بنادي الزمالك على مستواهم المميز وسيرهم بخطى ثابتة، حسام غريب ابن من أبناء نادي الزمالك ولا يصح إطلاقًا أن يتم منعه من دخول نادي الزمالك نتائج كل الألعاب الجماعية بنادي الزمالك تراجعت باستثناء فريق كرة اليد الذي يواصل تقديم أدائه المميز، ولكن هذا لا يكفي“.

وأردف: ”علاقتي مع ممدوح عباس ممتازة، على الرغم من خلافاتي معه أثناء رئاسته لنادي الزمالك أنا ضد إيداع أموال نادي الزمالك في حسابات خاصة، وهذا أمر لا يليق بمكانة النادي، لا أملك حق الاعتراض على اللجنة المالية التي تشرف على الزمالك، لأنها شكلت بقرار من النيابة العامة“.

وأوضح جورج: ”غياب جلسات مجلس الإدارة تسبب في عدم التنسيق مع اللجنة المالية، وهل كان وزير الشباب والرياضة خالد عبدالعزيز يملك التقاعس عن تنفيذ قرار النيابة؟“.

وأردف: ”إيهاب جلال تم تعيينه بواسطة مجلس إدارة النادي، ولكن إقالته لم تتم بنفس صورة تعيينه، وكان لا بد من تعيين خالد جلال هو الآخر بواسطة مجلس الإدارة لأن ذلك يعد مخالفة وخاصة للجانب المالي بالنادي“.

وأعرب عضو مجلس إدارة نادي الزمالك، عن دهشته الكبيرة عن ”صفقة القرن“ التي أثارها مرتضى منصور خلال الفترة الماضية.

وقال جورج: ”عندما يتم التعاقد مع عبدالله السعيد بمبلغ 40 مليون جنيه، فذلك يدمر بقية الفريق وينشر الكراهية والحقد بين اللاعبين“.

وأكمل: ”لو كان الأمر بيدي لرفضت صفقة انتقال عبد الله السعيد بهذه الصورة، ولأبديت تحفظي التام على منح مبلغ 40 مليون جنيه للاعب لأنه مبلغ خيالي بالنسبة للدوري المصري، رغم ما يمتلكه السعيد من مستويات وقدرات رائعة“.

عودة فيريرا

من ناحية أخرى، حسم مجلس إدارة نادي الزمالك، قضية عودة البرتغالي فيريرا لتولي تدريب الفريق الأول خلال الفترة المقبلة خلفًا لإيهاب جلال، الذي تمت إقالته عقب الخسارة أمام الاتحاد السكندري في بطولة الدوري المصري.

وكانت أنباء أشارت إلى أن مرتضى منصور كلف نجله أحمد مرتضى بالتفاوض مع البرتغالي فيريرا من أجل إقناعه بالعودة لتدريب الفريق.

وقال هاني زادة، عضو مجلس إدارة الزمالك، في تصريحات إذاعية: ”الزمالك لم يفكر في عودة البرتغالي فيريرا لتولي القيادة الفنية للقلعة البيضاء خلال الفترة المقبلة“.

وأضاف: ”مفيش فيريرا، فيريرا إيه.. اللي راح ميرجعش لم نستقر على اسم مدرب حتى الآن“.

وتابع زادة: ”رئيس النادي، اتفق مع محمد صلاح، المدير الفني لفريق نجوم المستقبل، للانضمام للجهاز الفني للفريق الأبيض في الفترة المقبلة، بعد الانتهاء من مشوار الصعود مع فريقه“.

وأردف زادة: ”صلاح سينضم للجهاز الفني للأبيض لحين التعاقد مع مدير فني جديد، بعد رحيل إيهاب جلال، تعاقدنا مع فريق ذهبي في بداية الألفية الجديدة، وحصلنا على 3 بطولات متتالية لمسابقة الدوري الممتاز، وفي تلك الفترة تعاقدنا مع عدد من اللاعبين المميزين، وعلى سبيل المثال محمد عنتر كان قريبًا من الانتقال للأهلي قبل أن نتعاقد معه“.

واستطرد: ”لا أعلم ماذا نفعل، هل ينزل مجلس الإدارة إلى الملعب ليلعب ويسجل الأهداف، تعاقدنا مع صفقات مميزة ونوفر لهم كل شيء من أجل الفوز ولكن هذا لا يحدث“.

وعن إصابة أحمد الشناوي، قال: ”كل ما أثير عن إصابته بقطع في الرباط الصليبي غير صحيح، وسوف نحسم هذا الأمر بشكل نهائي من خلال الأشعة التي سيجريها مع الدكتور أحمد عبد العزيز“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com