جدل بشأن إصابة أحمد الشناوي حارس نادي الزمالك ومنتخب مصر بقطع في الرباط الصليبي

جدل بشأن إصابة أحمد الشناوي حارس نادي الزمالك ومنتخب مصر بقطع في الرباط الصليبي

المصدر: فريق التحرير وكريم محمد - إرم نيوز

كشفت الفحوصات الأخيرة التي خضع لها أحمد الشناوي، حارس مرمى نادي الزمالك والمنتخب المصري، تعرّضه لإصابة بقطع جزئي في الرباط الصليبي.

وتعرّض الشناوي لإصابة بعد تدخل قوي من لاعب نادي الاتحاد السكندري ليغادر الملعب إلى المستشفى للخضوع للفحوصات اللازمة.

وبذلك يتأكد غياب الشناوي عن الزمالك لمدة 6 أشهر، وسيغيب أيضًا عن المشاركة مع الفراعنة بكأس العالم في روسيا.

وخضع الشناوي لكشف طبي تحت إشراف الدكتور محمد شيحة، طبيب طلائع الجيش، الذي أوضح للحارس أن لديه مشكلة في الرباط الصليبي بجانب ”زحزحة العظام“ في الركبة.

من جانبه، رد نادي الزمالك على هذه الأنباء عبر الدكتور محمد أسامة، طبيب الفريق، الذي أكد أن الشناوي لم يتعرض للإصابة في الرباط الصليبي ولا صحة لما تردد حول هذا الأمر.

وقال طبيب الزمالك لـ“إرم نيوز“، إن الأشعة أثبتت إصابة الشناوي بجزع في الرباط الخارجي للركبة وليس الرباط الصليبي، موضحًا أن اللاعب سيخضع لأشعة أخرى، غدًا الأحد، لحسم الجدل.

واتخذ اتحاد الكرة المصري قرارًا بخضوع الحارس الدولي صاحب الـ26 عامًا لفحص طبي لدى الدكتور أحمد عبدالعزيز لمعرفة حقيقة إصابته بالصليبي كما تتجه النية لسفره خارج مصر للعلاج.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com