مرتضى منصور يتحدث عن مؤامرة ضد نادي الزمالك‎

مرتضى منصور يتحدث عن مؤامرة ضد نادي الزمالك‎

المصدر: أحمد رامي وأحمد أبوفدان - إرم نيوز

عقد مرتضى منصور، رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك، مؤتمرًا صحفيًا للكشف عن الأزمة التي يتعرض لها النادي حاليًا، بسبب تجميد أرصدة القلعة البيضاء في البنوك بسبب وجود دين لصالح ممدوح عباس رئيس النادي الأسبق.

وقال مرتضى في المؤتمر الصحفي: ”لن أسدد  مستحقات عباس؛ لأنه تسبب في إهدار المال العام، لقد أهدر مليار جنيه من خزينة النادي على صفقات فاشلة من عينة الغاني أغوغو، الزمالك في كارثة كبرى لقد قام عباس بالحجز على أرصدة النادي في الاتحادين الأفريقي والمصري لكرة القدم بخلاف الحجز على أرصدة النادي في البنوك، والحجز على أرصدة النادي لدى الإذاعة والتلفزيون، وهو ما دفع الزمالك لفتح حساب باسم هاني زادة عضو المجلس الحالي لتلقي أموال إعارات بعض اللاعبين لأندية خارجية، وكل هذا ووزير الرياضة لا يتدخل لإنقاذ النادي من الانهيار والإفلاس“.

وأضاف منصور: ”من أين أنفق على النادي والألعاب المختلفة، هل سيمنحني الوزير أموالًا؟، الوزارة منحت الأهلي 180 مليون جنيه في حين حصل الزمالك على 5 ملايين جنيه وسأعيدها للوزارة خلال يومين، وزير الرياضة خالد عبدالعزيز يعلم جيدًا أن هناك حسابًا مفتوحًا باسم هاني زادة لتلقي أموال النادي الخارجية بعد الحجز على أرصدة القلعة البيضاء، الوزير قال لهاني زادة إنه يستحق تمثالًا لتدخله من أجل إنقاذ الموقف“.

وتابع: ”هاني العتال، نائب رئيس النادي، يضغط على الوزير في الفترة الأخيرة، ولن أرضخ لأي ضغوط وأرفض سياسة لي الذراع، متمسك برحيل العتال أو الاستقالة من رئاسة النادي، احبسوني أو حلوا مجلسي لن يدخل العتال المجلس وبوابة النادي مهما حدث، الجميع يرفضه من المجلس (خلي عندك دم ياعتال وتقدم باستقالتك)، الجميع يريد هبوط النادي والنادي يتعرض لمؤامرة مكتملة الأركان لتدميره“.

وقال رئيس نادي الزمالك، إنه سيعقد جمعية عمومية طارئة يومي الخميس والجمعة الموافقين الخامس والسادس من أبريل المقبل بعد انتخابات رئاسة الجمهورية من أجل التصدي للمؤامرات التي يتعرض لها النادي بالحجز على الأرصدة، وإحالة المجلس للنيابة وطالب بحضور تاريخي للأعضاء في الجمعية.

وأردف: ”تلقيت خطابًا بالأمس من أحمد صالح، مدير مديرية الشباب والرياضة، يطالب بوضع أموال النادي في البنوك، لن أضع أموال النادي في حساب النادي والحساب البنكي الخاص بالنادي واخبطوا رأسكم في الحيط، أموال الزمالك أمانة في رقبتي“.

واستطرد: ”الحساب الذي تم فتحه من قبل باسم هاني زادة تم غلقه وسأقوم بفتح حساب آخر باسم شخص آخر لتلقي أموال النادي من صفقة علي جبر والمعارين للسعودية“.

وكشف مرتضى أنه تنازل عن 18 مليون جنيه للنادي، مشيرًا إلى أن تركي آل الشيخ أهداه مليون دولار لشخصه، لكنه تبرع بها للنادي لإتمام صفقة حمدي النقاز.

وقال منصور: ”من يتبرع بـ18 مليونًا للنادي كيف يتم تحويله للنيابة وكيف يحقق معهم في الكسب غير المشروع، الكل يعلم أنني نظيف اليد ولا أقدم رشاوى في الانتخابات، كما أنه لا يوجد شيء اسمه توريث في النادي، وأحمد مرتضى نجلي عضو مجلس نواب ويخدم نادي الزمالك بشكل تطوعي، رغم عدم وجوده في مجلس الإدارة من دافع عشقه للنادي“.

كما هدد مرتضى منصور المهندس خالد عبدالعزيز وزير الرياضة حال تماديه في الصدام مع إدارة القلعة البيضاء.
وحذر منصور وزير الرياضة من الصدام مع نادي الزمالك وجماهيره العريقة، قائلًا: ”يا وزير الرياضة يجب ألا تحركك الكتائب الإلكترونية لمعارضي مجلس إدارة الزمالك الحالي“.

وأكد منصور على أن رئيس النادي الأسبق ممدوح عباس قام بالحجز على حساب النادي في الاتحاد الأفريقي وبعض الشركات التي يتعامل معها المجلس ولم يحرك وزير الرياضة ساكنًا من أجل الصرف على فرق النادي وإسعاد جماهيره بالبطولات.

وتابع: ”وزير الرياضة منح الأهلي والاتحاد عشرات الملايين لدعمهما ودعم مجلس الزمالك بـ4 ملايين فقط.. وإحنا مش عاوزينهم، وهنبعتهم ليك يا وزير الرياضة بكرة، لكن بشرط ابتعادك عن النادي“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com