تصاعد أزمة تجديد عبدالله السعيد مع النادي الأهلي المصري

تصاعد أزمة تجديد عبدالله السعيد مع النادي الأهلي المصري

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

أبلغ حسام البدري، المدير الفني للنادي الأهلي المصري، لجنة الكرة برفض قرار عودة لؤي وائل، لاعب النادي السابق والإنتاج الحربي الحالي، لصفوف الفريق خلال فترة الانتقالات الصيفية مطلع الموسم المقبل.

وقال مصدر داخل الأهلي لـ“إرم نيوز“: ”لجنة الكرة بالنادي عرضت على البدري عودة لؤي وائل لصفوف الفريق في بداية الموسم المقبل لتدعيم خط دفاع الفريق في ظل الفشل في التعاقد مع أي مدافع بسبب المغالاة المالية للأندية“.

وأضاف المصدر: ”رفض البدري عودة اللاعب لعدم قناعته بإمكانيات اللاعب في تدعيم الخط الخلفي، خاصة أنه رحل عن صفوف الفريق لتواضع مستواه الفني“.

وتابع: ”البدري طلب تأجيل ملف التعاقد مع مدافع في الوقت الحالي، موكدًا للمسؤولين أنه يضع أكثر من مدافع تحت المنظار، وسيتم الاستقرار على بعض الأسماء خلال الفترة المقبلة“.

وفشل النادي الأهلي خلال فترة الانتقالات الشتوية الماضية في التعاقد مع مدافع جديد بسبب رفض نادي المقاصة انتقال أحمد سامي لصفوف الفريق، كما رفض إنبي انتقال رامي صبري لصفوف القلعة الحمراء.

ومن جانب آخر، رفض عبدالله السعيد، لاعب الأهلي، عقد جلسة جديدة مع محمود الخطيب، رئيس النادي، لإنهاء أزمة تجديد تعاقده مع القلعة الحمراء والذي ينتهي بنهاية الموسم الحالي.

السعيد رفض الأمر بسبب قناعته بعدم جدوى الجلسة بسبب الشروط المالية التي وضعها والتي يرى مسؤولو النادي مبالغة اللاعب فيها.

المثير في الأمر، أن السعيد تمسك بموقفه الرافض للجلوس مع بيبو لغضب اللاعب من البيان الذي سبق أن أصدره الخطيب لمطالبة اللاعب بالتجديد وإحراجه أمام الرأي العام الأهلاوي ومن ثم رفض هذه المرة عقد جلسة التجديد.

إلي ذلك، تأكد غياب أحمد حمودي، لاعب وسط الفريق، عن مواجهة الداخلية المقبلة في الدوري الممتاز المحدد لها الأربعاء المقبل ضمن منافسات الجولة السابعة والعشرين.

وأكد الجهاز الطبي للأهلي، أن الفحوصات التي أجراها اللاعب أكدت إصابته بالتواء في الأنكل، ولكن نتيجة الأشعة التي أجراها اللاعب ستحدد موعد عودته للتدريبات الجماعية خلال المرحلة المقبلة.

وأوضح الجهاز الطبي للأهلي، أن اللاعب تأكد غيابه بشكل مبدئي عن لقاء الداخلية المقبل، فيما سيتحدد اليوم موقفه من التدريبات الجماعية .

وكان حمودي أحرز الهدف الأول للأهلي أمس أمام الإنتاج الحربي، قبل أن يغادر ملعب المباراة، بسبب تعرضه لالتواء شديد في الكاحل.

كما يغيب  السعيد هو الآخر عن مباراة الداخلية؛ لأنه يحتاج إلى أسبوع للعودة من جديد إلى المشاركة في التدريبات الجماعية مع الفريق وفقًا لتقديرات الجهاز الطبي.

وظهر السعيد في ملعب التتش أمس، إذ بدأ أولى خطوات العودة من خلال الجري حول الملعب، وأدى تدريبات خفيفة تحت إشراف طارق عبدالعزيز أخصائي التأهيل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com