أزمة في الأهلي والزمالك مع اتحاد الكرة بسبب النادي المصري

أزمة في الأهلي والزمالك مع اتحاد الكرة بسبب النادي المصري

المصدر: حازم صالح - إرم نيوز

اعترض مسؤولو ناديي الأهلي والزمالك على استمرار أداء النادي المصري مبارياته على ملعب برج العرب بمدينة الإسكندرية، معتبرينَ أن هذا الأمر يخلُّ بمبدأ تكافؤ الفرص.

وجاء الاعتراض خلال اجتماع مجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم، مع مسؤولي أندية دوري الممتاز.

وأبدى المسؤولون في الأهلي والزمالك ضيقهم من استمرار لعب المصري على ملعب برج العرب، رغم عودة الروح إلى ملعب بورسعيد، وفتحه في مباريات النادي المصري الأفريقية.

وفور إعلان الاعتراض تقدم مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك بطلب رسميّ إلى لجنة المسابقات، يطالب فيها بنقل مباراة الإسماعيلي والزمالك في الدور الثاني إلى ملعب برج العرب بالإسكندرية، وعدم لعبها على إستاد الإسماعيلية لتطبيق مبدأ تكافؤ الفرص أيضًا مع الأهلي الذي يواجه الإسماعيلي في الإسكندرية ذهابًا وعودة.

يذكر أن اجتماع اليوم شهد إقرار إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم، حضور 300 مشجع لكل نادٍ في المراحل المتبقية من مسابقة الدوري الممتاز، على أن يكون حضورها بنفس العدد في مباريات كأس مصر، ويتحمل كل نادٍ مسؤولية جماهيره.
وقد قرر مجلس الاتحاد تغليظ عقوبات لائحة المسابقات الخاصة بالجماهير، لردع من يخرج عن القواعد العامة بحرمانها من حضور مباريات فريقها لعدد من المباريات، بجانب تغليظ العقوبات على الأجهزة الفنية واللاعبين المعترضين على قرارات الحكام، ما يتسبب في إثارة الجماهير.

وأقر اتحاد الكرة قيد 25 لاعبًا في قوائم الأندية في الموسم المقبل، على أن يظل اللاعب المتعاقد على قوة ناديه، حتى يتم تسويقه بما يضمن مصالح الأندية.

هذا وقد تم الاتفاق على اعتبار الموسم المقبل هو الأخير، بالنسبة لمعاملة اللاعب السوري معاملة المصري بناء على طلب الأندية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com