الرجوب يستبعد التوصل لاتفاق مع الإسرائيليين بشأن أندية المستوطنات

الرجوب يستبعد التوصل لاتفاق مع الإسرائيليين بشأن أندية المستوطنات

المصدر: المنامة ـ إرم نيوز

قال جبريل الرجوب رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم إنه لا يعتقد أن هناك إمكانية للتوصل لاتفاق مع الإسرائيليين بشأن قضية أندية المستوطنات.

وأبلغ الصحفيين بعد اجتماع مع مسؤولي كرة القدم الإسرائيليين وطوكيو سيكسويل رئيس اللجنة التي عينها الاتحاد الدولي (الفيفا) لمراجعة أوضاع اللعبة في الأراضي الفلسطينية قبل اجتماع لمجلس الفيفا في المنامة اليوم الثلاثاء ”الوفد الإسرائيلي واصل خلال اجتماع اليوم توجيه التهديدات للجميع.. قالوا لا يوجد أحد وليس من حق أحد الزامهم بشيء“.

وأضاف ”لا أعتقد أن بوسعنا الوصول لاتفاق مع الإسرائيليين بهذا الشكل. يريدون مواصلة الحديث فقط. لا يمكننا مواصلة هذه النوعية من الأحاديث“.

وتابع ”حضرنا إلى هنا لنيل حقنا في ممارسة كرة القدم. نريد من الاتحاد الإسرائيلي الالتزام بلوائح الفيفا وأن يتصرف وفقا لهذه اللوائح. نريد إيقاف الاذلال والاعتداء علينا“.

وقال الرجوب إن جنودا من الجيش الإسرائيلي داهموا مركزا لتدريب الناشئين الشهر الماضي وأمروا بإيقاف المران.

وعرض رئيس الاتحاد الفلسطيني صورا لمجموعة من الجنود على جانب ملعب لكرة القدم قائلا إنها تخص هذه المداهمة.

وقال ”حدث ذلك منذ حوالي شهر واحد فقط وليس القرن الماضي. لا يوجد قرار حتى الآن وهم يريدون أن نواصل الدوران في حلقة مفرغة. يقولون إن الفلسطينيين يريدون الاطاحة بنا من الفيفا وإيقافنا وهذا ليس صحيحا.

”نريد إنهاء معاناة الفلسطينيين. أطالب زملائي في الفيفا بصياغة آلية لإنهاء معاناة لاعبينا وإيقاف انتهاك إسرائيل للوائح الفيفا وقرارات مجلس الأمن وحقوق الانسان“.

ويتعلق النزاع بستة أندية من مسابقات درجات الدوري الأدنى في إسرائيل تتخذ من مستوطنات في الضفة الغربية مقرا لها وتلعب مبارياتها هناك.

وتعد المستوطنات غير شرعية وفقا للقانون الدولي رغم أن إسرائيل تعارض ذلك.

وقال الرجوب ”أعتقد أن مسألة القرم سابقة يمكن البناء عليها. إما أن يمتثلوا أو يواجهوا عقوبات“.

وبعد أن ضمت روسيا شبه جزيرة القرم من أوكرانيا العام 2014 منع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم أندية القرم من الانتقال للعب في الدوري الروسي ومنحها الضوء الأخضر لإقامة مسابقة محلية منفصلة.

ومضى قائلا ”تحدثت إلى السيد جياني انفانتينو (رئيس الفيفا) والجميع. في المقابل واصل الإسرائيليون اطلاق التهديدات في كافة الاتجاهات.

”كل ما أريده أن يلتزم الإسرائيليون بلوائح الفيفا. لا يمكنهم مواصلة العمل بهذا النهج“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com