إبراهيم يوسف لـ“إرم نيوز“: الكرة اليمنية واعدة.. وأتمنى خلافة ”سكوب“

إبراهيم يوسف لـ“إرم نيوز“: الكرة اليمنية واعدة.. وأتمنى خلافة ”سكوب“

المصدر: يوسف هجرس– إرم نيوز

نجح المدرب المصري إبراهيم يوسف، في حفر اسمه بحروف من ذهب في تاريخ الكرة اليمنية، بعدما حقق نجاحات مبهرة مع نادي الصقر اليمني، وحصد لقب الدوري في آخر نسخة له، موسم 2013 – 2014، وفاز في نفس العام ببطولة كأس الرئيس.

ولم يخف يوسف في حديثه مع ”إرم نيوز“، حزنه الشديد على الواقع الأليم للكرة اليمنية، التي توقف نشاطها منذ ما يزيد عن عام، بسبب ويلات الحرب، وتمنى أن تعود الحياة للساحرة المستديرة على أرض اليمن.

وأكد المدرب المصري، أنه لن ينس المواقف الجميلة التي عاشها مع الكرة اليمنية، خاصة أنه حقق البطولات التي لم يكن يستطع حصدها في الدوري المصري، لأنه لم يكن يومًا مدربًا للكبيرين الأهلي أو الزمالك.

وأشار إلى أنه خاض بطولة آسيا مرتين، ولعب في العديد من دول القارة الصفراء، ويتشرف بالفترة التي قضاها في اليمن، والتأقلم مع الشعب اليمني وطبيعة البلاد التي وصفها بـ“الرائعة“ والمبهرة.

وأوضح إبراهيم، أن نادي الصقر كان من الفرق القوية إداريًا وماليًا، وكان في طريقه للتواجد ضمن أكبر أندية الخليج، إذا استمر الحال على ما هو عليه.

وتابع: ”الكرة اليمنية وصلت لمرحلة متقدمة، والدوري كان في طريقه ليصبح ضمن أفضل مسابقات الخليج، خاصة مع تطوير البنية التحتية، بجانب دخول رجال الأعمال في تمويل الأندية.. ونتائج منتخب اليمن في بطولة الخليج كانت بداية انطلاق للجيل الحالي“.

ولفت إلى أنه يتابع أحوال الكرة اليمنية، ويتواصل مع المسؤولين هناك، موضحًا أنه كاد أن يتولى قيادة منتخب اليمن أكثر من مرة، لولا تمسك إدارة الصقر بخدماته.

واختتم يوسف حديثه: ”الكرة اليمنية واعدة رغم كل الظروف الصعبة، لأنها تملك المواهب الفردية، وأتمنى تدريب منتخب اليمن خلفًا للتشيكي سكوب، بالنسبة لي لست مرتبطًا بأي فريق حاليًا، ولكنني واثق أنه حال عودة النشاط الكروي اليمني سأعود لليمن“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com