مباراة الأردن وفلسطين.. كل ما تريد معرفته عن صدام النشامى والفدائي في كأس آسيا 2019‎

مباراة الأردن وفلسطين.. كل ما تريد معرفته عن صدام النشامى والفدائي في كأس آسيا 2019‎

المصدر: يوسف هجرس– إرم نيوز

يدور صدام كروي عربي مثير بين منتخبي الأردن وفلسطين، اليوم على ملعب ”محمد بن زايد“ بنادي الجزيرة في الجولة الثالثة والأخيرة للمجموعة الثانية ببطولة كأس الأمم الآسيوية 2019 التي تستضيفها الإمارات.

ويظل صدام الأردن وفلسطين مثيرًا وحافلًا بالندية خاصة أن المنتخب الأردني قدم مستوى مبهرًا وحقق الفوز في أول لقاءين بالبطولة أمام منتخب أستراليا حامل اللقب، ومنتخب سوريا، بينما يتسلح المنتخب الفلسطيني أو الفدائي كما تلقبه الجماهير بالروح القتالية لحصد بطاقة التأهل للدور الثاني.

وتستعرض ”إرم نيوز“ في التقرير الآتي كل الأمور الفنية الخاصة بمباراة الأردن وفلسطين في كأس آسيا:

موعد مباراة الأردن وأستراليا والقنوات الناقلة

تقام المباراة في الساعة الـ 15:30 عصر اليوم بتوقيت فلسطين والأردن على ملعب نادي الجزيرة الإماراتي، ويدير اللقاء الحكم العراقي مهند قاسم.

وتذاع المباراة عبر قناتي بي إن سبورتس ماكس 1 والكأس إكسترا 1 بصوت المعلق عصام الشوالي.

حسابات التأهل

ضمِن منتخب الأردن التأهل بشكل رسمي لدور الستة عشر بالبطولة، بل وحسم الصدارة بعد أن تفوق في اللقاءات المباشرة على أستراليا وبالتالي اللقاء سيكون تحصيلًا حاصلًا بالنسبة للنشامي من ناحية التأهل والصدارة.

ويحتاج منتخب فلسطين للفوز لحسم تأهله بغض النظر عن أي أمور أخرى، ولكن التعادل يجعل مصير الفدائي معلقاً بمباراة سوريا وأستراليا وخسارة نسور قاسيون كما أن امتلاك نقطتين يجعل تأهل فلسطين محل شك.

صحوة الفدائي

يسعى منتخب فلسطين لصحوة قوية وحصد أول انتصار يضمن له تأهلاً تاريخيًّا للدور الثاني في أمم آسيا، ويتسلح الفدائي مع مدربه الجزائري نور الدين ولد علي بالروح القتالية التي أظهرها اللاعبون في مباراة سوريا بافتتاح المشوار والأداء الجيد رغم الهزيمة أمام أستراليا.

يعود محمد صالح لقيادة الدفاع الفلسطيني بعد غيابه أمام أستراليا للإيقاف، ويلعب صالح بجوار عبد اللطيف البهداري مع مصعب البطاط وعبد الله جابر مع الحارس رامي حمادة.

وفي خط الوسط يعتمد منتخب فلسطين على ثنائي الارتكاز محمد درويش وشادي شعبان بجانب اللاعب المحوري سامح مراعبة وفي الهجوم تامر صيام ومحمود وادي وياسر بينتو.

انتصارات النشامى

يسعى منخب الأردن للحفاظ على مسلسل انتصاراته وحصد الفوز الثالث على التوالي مع مدربه البلجيكي فيتال بروكليمنس، ولكن الأخير يفكر أيضاً في منح بعض لاعبيه الأساسيين قسطاً من الراحة.

ويأمل منتخب الأردن إراحة لاعبيه قبل لقاء دور الستة عشر خاصة أن النشامى خاضوا مباراتين كبيرتين أمام أستراليا وسوريا، وربما تكون مواجهة فلسطين فرصة لظهور بعض العناصر مثل: أحمد العرسان وبهاء فيصل وصالح راتب ومحمد الباشا.

وأكد طارق يحيى، مدرب الفيصلي الأردني الأسبق ونجم الزمالك المصري الأسبق، لإرم نيوز أن منتخب الأردن قدم صورة رائعة وحقق ما أراد حتى الآن بالتأهل والصدارة موضحاً أن بروكليمنس مدرب الأردن سيفكر بالتأكيد في إراحة لاعبيه.

وأشار إلى أن منتخب فلسطين في مأزق لأنه لا بديل أمامه سوى الفوز للتأهل وحسم الأمور، موضحاً أن هناك لاعبين مميزين في تشكيلة الفدائي ولكن الفوارق الجماعية والبدنية والفنية لصالح الأردن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com