انتعاش خزينة الأهلي المصري.. وحسام عاشور يعود للتشكيل الأساسي

انتعاش خزينة الأهلي المصري.. وحسام عاشور يعود للتشكيل الأساسي

المصدر: القاهرة - إرم نيوز

يدرس حسام البدري، المدير الفني لفريق الأهلي المصري، إعادة حسام عاشور، لاعب الفريق، للتشكيل الأساسي في مباراة الداخلية ضمن منافسات بطولة كأس مصر.

وبهذا القرار أصبح حسام غالي، قائد الفريق، مهددا بالغياب عن التشكيل الأساسي، بعد مشاركته في لقاء وادي دجلة الماضي، والذي انتهي بفوز الفريق الأحمر بهدف نظيف دون رد.

ويعتمد البدري في الفترة الأخيرة على الثنائي، أحمد فتحي وحسام عاشور للدفع بهما في مركز خط الوسط في تشكيل الفريق.

ومن جهة أخرى، طلب حسام البدري من معاونيه بالجهاز الفني بالفريق متابعة بطولة كأس الأمم الأفريقية للشباب، والتي تنطلق الشهر المقبل.

ويسعى البدري لإيجاد بعض العناصر الشابة القادرة على دعم صفوف الفريق الأحمر في الفترة المقبلة في جميع الخطوط، وبدأ التفاوض مبكراً قبل بداية فترة الانتقالات الصيفية المقبلة.

وشدد مدرب القلعة الحمراء على الجهاز الفني الخاص به، بضرورة ترشيح وتجهيز مجموعة من اللاعبين المميزين في جميع خطوط الملعب، خاصة الخط الأمامي سواء في مركزي صانع الألعاب أو المهاجم الصريح.

يذكر أن الأهلي يعاني في الفترة الأخيرة من تراجع في مستوى مهاجميه وعدم تسجيل عدد كبير من الأهداف، إلى جانب تعرض مروان محسن، مهاجم الفريق، لقطع في الرباط الصليبي.

إلى ذلك، دخل الأهلي في مفاوضات مع المهاجم الغاني الخطير نانا بوكو، لاعب مصر المقاصة المعار لصفوف الشباب الإماراتي.

ويسعى الأهلي لضم المهاجم الغاني بعد تألقه في بطولة الدوري الممتاز، بعد انتهاء إعارته في الدوري الإماراتي.

ويأتي دخول الأهلي في صفقة بوكو رغم وجود اكتمال قائمة الأجانب بالنادي الأهلي، بوجود الثلاثي، علي معلول وجونيور أغاي وسليماني كوليبالي، ويؤكد ذلك إمكانية رحيل أحد الثلاثي للتعاقد مع المهاجم الغاني في انتقالات الصيف.

وفي نفس السياق، نفى مجلس إدارة النادي الأهلي، الأنباء التي ترددت في الساعات الماضية بشأن وجود اقتراح بعودة البرتغالي مانويل جوزيه للقلعة الحمراء.

وعلم ”إرم  نيوز“ من مصادره بعدم وجود أي مفاوضات مع جوزيه سواء من قريب أو بعيد لعودته في أي منصب بالنادي الأهلي.

وأكد المصدر، أن لجنة الكرة تضم أسماء مميزة مثل طه إسماعيل وأنور سلامة، ومنظومة فريق الكرة بالوقت الحالي لا تحتاج لجوزيه.

يذكر أن جوزيه نجح في تحقيق ما يقرب من 20 بطولة مع النادي الأهلي، ونجح في قيادة الفريق لكأس العالم للأندية 3 مرات.

وفي سياق مختلف، أكد ثروت سويلم، المدير التنفيذي لاتحاد الكرة، رفض الأمن استضافة مباريات الأهلي الأفريقية على ملعب السلام.

وأضاف خلال تصريحات تلفزيوينة: ”الأمن يرغب في نقل مباريات الأهلي لملعب برج العرب في الإسكندرية، والأهلي يرفض ويصر على خوض المباراة في استاد السلام وقام بابلاغ الاتحاد الأفريقي بذلك رسمياً“.

في الوقت الذي أكد خلاله موافقة الجهات الأمنية على تأمين مباريات الزمالك وبحضور 20 ألف مشجع، وذلك بعد موافقة الزمالك على خوض مبارياته على ملعب برج العرب.

واختتم سويلم تصريحاته، مؤكداً أن الساعات المقبلة، ستشهد الاستقرار على ملعب مباراة الأهلي، وعدد الجماهير التي ستحضر اللقاء.

ويلتقي الأهلي مع بيدفيست ويتس الجنوب أفريقي يوم 11 مارس المقبل في ذهاب دور الـ32 من بطولة دوري أبطال أفريقيا.

من جانبه، قال مؤمن زكريا، لاعب الأهلي، إن الفوز الأخير على وادي دجلة، سوف يدفع الفريق إلى مواصلة العديد من الانتصارات خلال المرحلة المقبلة.

وأضاف زكريا أن هناك إصرارا كبيرا من جميع اللاعبين للحفاظ على الصدارة وصولا للاحتفاظ بلقب للدوري للموسم الثاني على التوالي.

وأشار لاعب الأهلي، إلى أنه يحترم وجهة نظر الجهاز الفني للمنتخب بقيادة الأرجنتيني هيكتور كوبر للغاية، سواء قرر انضمامه لكتيبة المنتخب في الفترة المقبلة أو استمر في استبعاده.

وشدد زكريا على أن خوض التجربة الاحترافية خلال الفترة الحالية صعب للغاية، بسبب رفض الأهلي كل العروض التي تلقاها في يناير المقبل.

ومن جانبه، أوضح حسام البدري، المدير الفني للفريق، أنه سعيد بالوصول إلى رقم 100 مباراة قاد فيها الأهلي للفوز على مدار مشواره التدريبي وقيادته الفنية للأحمر، في ثلاث ولايات مختلفة، يقضي منها الآن الولاية الثالثة مع القلعة الحمراء.

وأضاف أنه لا يسعى للوصول لأية أرقام أو ألقاب شخصية، لأنها لا تساوي أي شيء دون تحقيق الفوز مع القلعة الحمراء بكل البطولات، خاصة أن جماهير الأهلي تقيم الأمور بالنتائج الجماعية، ولا يعنيها أية ألقاب شخصية لأي عنصر في المنظومة.

وعن مواجهة الداخلية قال البدري: ”تابعت مباراة الداخلية والاتحاد ووجدت منافسا قويا يجب أن نعمل له ألف حساب، خاصة أن مباريات الكأس دائما ما تشهد مفاجآت، وهو ما نسعى لتفاديه“.

وأوضح أنه يتمنى حصد لقب كأس مصر مجددا للأهلي بعد غياب دام لسنوات طويلة، في ظاهرة لم تعتد عليها جماهير الأهلي، لافتا أن لديه إصرار وتركيز كبير في مباراة الداخلية، وهو ما تم التأكيد عليه مع جميع اللاعبين.

وعن مواجهة فريق بديفيست الجنوب أفريقي يوم 11 مارس المقبل في ذهاب الدور الأول لدوري الأبطال، قال البدري إن الأهلي سيواجه منافسا شرسا للغاية، وانه سيسعى لمتابعته من خلال الشرائط التي وصلت للنادي.

من جهة أخرى، تلقى الأهلى اتصالات من جانب نادي تيانغين الصيني بإرسال القسط الأخير من صفقة انتقال الغابوني ماليك إيفونا البالغ مقدارها نحو 3 ملايين دولار الأسبوع الجاري.

وانتقل إيفونا من الأهلي إلى النادي الصيني مقابل 8 ملايين دولار حصل منها الأهلي على 5 ملايين كدفعة أولى، وتم الاتفاق على سداد الـ3 ملايين أخرى أواخر ديسمبر الماضي غير أن النادي الصيني لم يقم بتحويل المبلغ.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com