دل بوسكي يدافع عن ”كوستا“ قبل ودية بلجيكا

دل بوسكي يدافع عن ”كوستا“ قبل ودية بلجيكا

مدريد ـ يستعد المنتخب الاسباني لكرة القدم، لخوض مباراة ودية دولية من العيار الثقيل أمام نظيره البلجيكي بعد غد الثلاثاء، وسط انتقادات لاذعة لقرار مدرب الماتادور فيسنتي دل بوسكي، المتمثل في تمسكه بالمهاجم دييجو كوستا.

وسجل كوستا مهاجم تشيلسي الإنجليزي، هدفا واحدا خلال عشرة مباريات خاضها مع المنتخب الاسباني، وظهر بشكل بطيء وغير ملائم، خلال الفوز على إنجلترا في اليكانتي بهدفين نظيفين الجمعة الماضي. ولكن رغم ذلك قرر دل بوسيكي التمسك بكوستا في قائمته لمواجهة بلجيكا.

وقال المدرب المخضرم، ”لقد كان في نفس مستوى باقي اللاعبين خلال المباراة الماضية، لقد عمل بشكل شاق وبذل قصارى جهده“، لكنه لم يوضح ما إذا كان سيدفع بكوستا منذ البداية أمام بلجيكا.

وفي تشرين أول/اكتوبر 2013 نجح دل بوسكي، في اقناع كوستا بتمثيل المنتخب الاسباني بدلا من المنتخب البرازيلي الذي خاض معه مباراتين وديتين.

وظهر كوستا بمستوى سيء في مونديال البرازيل 2014، وأثار الاعتماد عليه منذ ذلك الحين الكثير من الجدل، في ظل وجود مهاجمين أفضل منه مثل بورخا باستون وايمانويل اجيريتشي.

وتساءلت صحيفة ”آس“ الأسبانية، ”كم عدد الفرص التي سيحصل عليها كوستا“، وأضافت ”إنه بكل تأكيد لا يلائم الفريق الأسباني، وبالتالي فإن باقي المهاجمين ينبغي أن يحصلوا الآن على فرصتهم“.

وظهر نوليتا مهاجم سيلتا فيجو في الصورة مؤخرا، وبدأ يأخذ فرصته نوعا ما، حيث شارك من على مقاعد البدلاء أمام إنجلترا ليصنع الهدف الثاني لسانتي كازورلا.

وكان الهدف الأول للماتادور في شباك إنجلترا، نتاج عمل رائع من الظهير الأيمن الواعد لفياريال ماريو جاسبار، الذي سجل في مباراتين شارك خلالهما مع الفريق الأسباني.

وقال جاسبار، ”إنه أشبه بالحلم بالنسبة لي، لم أتخيل أنني سأكون مؤثرا في هذا الوقت المبكر من مسيرتي الدولية، أتمنى أن يتواصل هذا الشعور“، وتابع ”إذا سمح لي المدرب باللعب امام بلجيكا سأكون سعيدا بذلك“.

ولكن من المتوقع، أن يجري دل بوسكي تغييرات على قائمة فريقه، وأن يمنح فرصة المشاركة الدولية الأولى للظهير الأيمن لاتلتيك بيلباو اوسكار دي ماركوس.

ويفتقد المنتخب الاسباني، جهود صانع اللعب تياجو، الذي تعرض لإصابة في الكاحل الأيمن أمام إنجلترا.

وتضم قائمة المصابين في المنتخب الأسباني داني كارفاخال وسيرخيو راموس، ومن غير المتوقع أن يبدأ صانع اللعب اندريس انييستا المباراة امام بلجيكا، بعد تعرضه لعدة إصابات عضلية مؤخرا.

ومن المتوقع أيضا، أن يبقى حارس المرمى المخضرم إيكر كاسياس على مقاعد البدلاء، وأن يشارك ديفيد دي خيا منذ البداية.

وتفرض السلطات البلجيكية اجراءات أمنية مشددة على المباراة، في ضوء سلسلة الهجمات الارهابية التي تعرضت لها باريس الجمعة الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com