”أبل“ تستعيد صدارة سوق الهواتف الذكية

”أبل“ تستعيد صدارة سوق الهواتف الذكية

المصدر: نهلة ناجي - إرم نيوز

كشفت شركة ”كاناليس“ الأمريكية أن ”أبل“ تفوقت على ”سامسونغ“، لتصبح أكبر مزود للهواتف الذكية في الربع الأخير من العام 2018 إذ أمدت السوق بـ71.7 مليون جهاز.

وفي وسط الأجواء المحبطة بسبب مبيعات ”أيفون“ المتدنية في الصين، جاءت الأخبار المثيرة عن تجاوزها ”سامسونغ“ وتصدرها قائمة أكبر مورد للهواتف الذكية في الربع الأخير من العام 2018.

ومع وصول ”سامسونغ“ إلى المرتبة الثانية، احتلت كل من ”هواوي“ و“أوبو“ و“شيومي“ المراكز الخمسة الأولى.

وفي العام 2018، تم شحن 1.4 مليار هاتف ذكي على مستوى العالم، وذلك بعد أن كان 1.5 مليار في العام 2017، وقد أكملت ”أبل“ السنة كاملة في المركز الثاني خلف ”سامسونغ“.

ويقول كبير محللي شركة ”كاناليس“، بن ستانتون، إنه من الواضح أن المستهلكين أصبحوا يحتفظون بهواتفهم لفترات أطول مع انخفاض سرعة إبتكار منتجات جديدة، ونظرا لأن سوق الهواتف الذكية وصل حالة التشبع، فقد حدث انخفاض في مبيعات الهواتف الذكية.

وتعتزم شركة ”أبل“ إطلاق هاتف ذكي أقل تكلفة من ذي قبل، وقد ثبتت فعالية هذه الخطة حيث حقق ”أيفون إكس آر“ أعلى مبيعات تصل إلى 14 مليون جهاز، ما يثبت تفضيل المستهلكين لاسم ”أبل“.

وأفاد تقرير ”كاناليس“ب أن السبب وراء تراجع مبيعات سامسونغ بنسبة 5% هو أنها اهتمت أكثر بالمنافسة الشديدة في الأسعار مع شركات هاواوي وشاومي وأوبو وفيفو.

وأضاف تقرير الشركة أن شركة هاواوي حققت نجاحًا كبيرًا هذا العام بنسبة نمو تصل إلى 47%، وذلك وسط الصراع القائم في تلك الفترة، وأن صورتها الجديدة كشركة رائدة في مجال التكنولوجيا، ساعدتها على زيادة مبيعاتها على كل أجهزتها متفاوتة السعر.

لكن مع ظروف السوق الحالية والعوامل الدولية مثل الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين، وضعف إنفاق المستهلكين في الأسواق المتقدمة فإن العام 2019 سيشكل تحديًا صعبًا لجميع الشركات المنافسة، وفق التقرير.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com