العراق.. عودة الإنترنت بعد 10 أيام على قطعه إثر احتجاجات‎

العراق.. عودة الإنترنت بعد 10 أيام على قطعه إثر احتجاجات‎

المصدر: الأناضول

أعلنت وزارة الاتصالات العراقية، اليوم الجمعة، عودة خدمة الإنترنت للبلاد، بعد نحو 10 أيام من انقطاعها بصورة شبه مستمرة، في خطوة لجأت إليها الحكومة في خضم احتجاجات شعبية.

وقالت وزارة الاتصالات في بيان إنها حصلت على الموافقات الرسمية بشأن عودة خدمة الإنترنت اعتبارًا من يوم الجمعة، دون الإشارة إلى الجهة التي حصلت منها على الموافقات.

وأضافت أن ”عودة الخدمة ستكون على مدار الساعة“، بحسب المصدر ذاته.

ويشكو ناشطون ومستخدمون في المحافظات التي شهدت تظاهرات وغيرها من استمرار حجب مواقع التواصل الاجتماعي، رغم عودة خدمة الإنترنت بصورة جزئية.

وعلى مدى الأيام الأخيرة، تعود خدمة الإنترنت بصورة جزئية لبضع ساعات ومن ثم تُقطع مجددًا بحلول ساعات المساء.

وكانت الحكومة العراقية بدأت قطع الإنترنت بصورة شبه مستمرة تقريبًا منذ مطلع تشرين الأول أكتوبرالجاري، في مسعى على ما يبدو لاحتواء الاحتجاجات عبر حجب المعلومات، وتقييد التواصل.

واستمرت احتجاجات العراق أسبوعًا، حيث بدأت مطلع الشهر الجاري من العاصمة بغداد للمطالبة بتحسين الخدمات العامة وتوفير فرص العمل ومحاربة الفساد، قبل أن تمتد إلى محافظات في الجنوب ذات أكثرية شيعية.

ورفع المتظاهرون سقف مطالبهم ودعوا لإقالة الحكومة التي يقودها عادل عبدالمهدي، إثر لجوء قوات الأمن للعنف لاحتواء الاحتجاجات، ما أوقع نحو 120 قتيلًا بينهم عدد من أفراد الأمن، فضلًا عن إصابة أكثر من 6 آلاف آخرين.

وأقرت حكومة عبدالمهدي، التي تتولى السلطة منذ 25 تشرين الأول أكتوبر 2018، باستخدام قواتها العنف المفرط ضد المحتجين، وتعهدت بمحاسبة المسؤولين عن ذلك.

وبوتيرة متقطعة، يحتج العراقيون، منذ سنوات، على سوء الخدمات العامة، مثل الكهرباء والصحة والمياه، فضلًا عن البطالة والفساد، في بلد يعد من بين أكثر دول العالم فسادًا، حسب مؤشر منظمة الشفافية الدولية على مدى السنوات الماضية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com