”فيسبوك“ تقدم تقنية جديدة تثير مخاوف بشأن الخصوصية

”فيسبوك“ تقدم تقنية جديدة تثير مخاوف بشأن الخصوصية

المصدر: أبانوب سامي- إرم نيوز

أثارت شركة ”فيسبوك“ مخاوف بشأن الخصوصية بتقنية التعرف على الوجه المثيرة للجدل، إذ تستخدم الشركة هذه التقنية لمساعدة المستخدمين في إضافة إشارات إلى الصور، لكن مجموعات الدفاع عن حقوق المستهلكين والنقاد، يقولون إنها قد تنتهك خصوصية المستخدمين.

وحسب صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، يأتي هذا التدقيق، بينما تواصل ”فيسبوك“ مواجهة تداعيات فضيحة ”كامبريدج أناليتيكا“، التي نتج عنها تسريب ملايين المعلومات الخاصة بالمستخدمين لشركات عديدة.

وأشار النقاد إلى استيائهم من أسلوب ”فيسبوك“ في تسويق التقنية على وجه الخصوص، لكن ”فيسبوك“ تقول إنها ”تساعد في حماية المستخدم من المحتالين، الذين قد يستخدمون صوره لانتحال هوية“.

وأفاد النقاد بأن ”فيسبوك لا تتخذ خطوات كافية للتأكد من حصولها على موافقة المستخدم المناسبة قبل القيام بذلك“، ويمكن للتكنولوجيا التعرف على المستخدمين عن بعد بالاسم دون علمهم أو موافقتهم.

وتقول ”فيسبوك“، إن ”هذه الخاصية يمكن تعطيلها“، فيما يجادل الكثير بأن ”فيسبوك“ تستمر في البحث عن الهوية في قاعدة بياناتها حتى عند إلغاء تنشيطها.

وتزعم ”فيسبوك“ أنها ”صممت التقنية بالاستشارة مع المنظمين الأوروبيين؛ للتأكد من أنها تتماشى مع قواعد الخصوصية الجديدة“، لكن مع ذلك، ما يزال المنظمون الأوروبيون والأيرلنديون لديهم مخاوف بشأن هذه التكنولوجيا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة