تفاعل مع مذيع في قناة العربية تعرض لموقف طريف على الهواء (فيديو)

تفاعل مع مذيع في قناة العربية تعرض لموقف طريف على الهواء (فيديو)

المصدر: فريق التحرير

شهد مقطع فيديو نشره الإعلامي اللبناني طاهر بركة، المذيع في قناة العربية، تفاعلًا لافتًا، بعد أن تقبل بروح رياضية هبوط كرسيه نحو الأسفل، في أثناء بث مباشر.

وتلافى بركة الوقوع في الحرج بتعليق طريف، إذ كان يقرأ خبرًا عن مأساة غرق تلاميذ سودانيين نزح بهم قاربهم في البحر، وعند نطقه لكلمة غرق، هبط به الكرسي، فقال: ”بعد غرقي أنا“.

وظهر الإعلامي لاحقًا في مشهد آخر ليتحدث عن الحادثة، قائلًا إنه احترامًا للضحايا الأطفال لم يشأ التعليق على ما حدث، مودعًا المشاهدين بالقول: ”غيّرنا الكرسي“.

ورغم أن مقطع الفيديو نُشر قبل يومين، إلا أن التفاعل معه ما يزال مستمرًا على حساب بركة بموقع ”تويتر“، إذ تفاعل مع المشهد عدد من المعلقين، ومتابعي المذيع، الذي حرص على الرد على معظم التعليقات.

ومازح الكاتب السعودي فهد ديباجي بركة بوصفه هبوط الكرسي بأنه ”هبوط اضطراري“، فيما وصفه معلق آخر بأنه ”انسحاب تكتيكي“، وخاطبت الإعلامية أحلام اليعقوب زميلها بالقول ”داريت الموقف بكل احترافية“.

وانصبت معظم التعليقات على الإشادة بتعامل مذيع العربية السلس مع الموقف المفاجئ، وكتب الإعلامي السعودي بن فريحان ”أحييك يا طاهر بركة على احترافيتك في التعامل مع الموقف، وقد يكون درسًا تعليميًا لغيرك من المذيعين والمذيعات، وما حصل شيء طبيعي يحصل في أرقى العائلات“.

وعلق الصحافي السعودي عبدالرحمن البراهيم على مقطع الفيديو قائلًا ”مذيع نشرة أخبار العربية طاهر بركة يتعامل بتلقائية جميلة أثناء هبوط الكرسي وقت النشرة، ليغرق بعد إذاعته خبر الغرق  والحمدلله على سلامته“.

وطاهر بركة إعلامي لبناني مذيع للأخبار ومقدم برامج على قناة العربية منذ عام 2005، جال في عدة قنوات قبل الاستقرار في القناة السعودية التي تبث من دبي، ومر بفضائتي ”ال بي سي“، و“أم تي في “ اللبنانيتين قبل فترة قصيرة في تلفزيون دبي الإماراتي.

ما ورد في هذا المقال تعبير عن وجهة نظر الكاتب، ولا يعكس رأي موقع إرم نيوز‬‎

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com