أخبار

الفلبين: الصين وافقت على وقف أي توسع جديد في بحر الصين الجنوبي
تاريخ النشر: 15 أغسطس 2017 13:51 GMT
تاريخ التحديث: 15 أغسطس 2017 13:51 GMT

الفلبين: الصين وافقت على وقف أي توسع جديد في بحر الصين الجنوبي

قال عضو الكونجرس جاري أليخانو: إن سفن صيد صينية اعترضت سفينة مراقبة تابعة للبحرية الفلبينية في المنطقة منذ يومين.

+A -A
المصدر: رويترز

أعلن وزير الدفاع الفلبيني، دلفين لورينزانا، أن الصين أكدت لبلاده أنها لن تسيطر على أي أجزاء أو مناطق جديدة في بحر الصين الجنوبي، وذلك بموجب وضع جديد توسطت فيه مانيلا.

وقال وزير الدفاع في جلسة بالكونجرس:إن الفلبين والصين توصلتا إلى ”تسوية مؤقتة“ تحظر أي سيطرة جديدة لجزر في بحر الصين الجنوبي.

وأضاف الوزير لمشرعين في ساعة متأخرة الليلة الماضية، ”هناك وضع قائم جديد الآن ببحر الصين الجنوبي توسط فيه وزير الشؤون الخارجية“.

وتابع:“وفقًا لما قاله، لن يضع الصينيون أيديهم على أجزاء جديدة في بحر الصين الجنوبي ولن يبنوا هياكل على جزيرة سكاربورو“، وأردف قائلًا:“ستنطوي سيطرة الصين على أي من الجزر على خطورة بالغة“.

ولم يعلق لورينزانا عندما قال له مشرعون، نقلًا عن تقارير للجيش، إن خمس سفن صينية ظهرت على بعد خمسة كيلومترات تقريبًا من جزيرة ثيتو التي تسيطر عليها الفلبين في أرخبيل سبراتلي، يوم السبت.

وقال عضو الكونجرس، جاري أليخانو، لرويترز: إن سفن صيد صينية اعترضت سفينة مراقبة تابعة للبحرية الفلبينية في المنطقة منذ يومين، وجزيرة ثيتو هي أكبر جزيرة من تسع جزر تسيطر عليها الفلبين في أرخبيل سبراتلي.

ورفض الكولونيل إدجارد أريفالو، قائد مكتب الشؤون العامة بالجيش الفلبيني، التعليق إلى أن تتكون لدى القوات المسلحة ”صورة الوضع الحالي كاملة“.

وتطالب الصين بالسيطرة الكاملة تقريبًا على بحر الصين الجنوبي الذي تمر عبره تجارة قيمتها حوالي ثلاثة تريليونات دولار سنويًا. وتطالب أيضًا بروناي وماليزيا والفلبين وتايوان وفيتنام بالسيادة على مناطق فيه.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك