الإصلاحيون يهاجمون روحاني قبل تنصيبه رئيسًا لمأمورية ثانية

الإصلاحيون يهاجمون روحاني قبل تنصيبه رئيسًا لمأمورية ثانية
Iran's President Hassan Rouhani wipes perspiration from his face during a news conference at a hotel after the fourth Conference on Interaction and Confidence Building Measures in Asia (CICA) summit, in Shanghai May 22, 2014. Rouhani said on Thursday he is not pessimistic about reaching an agreement over nuclear talks with the United States, Russia, China, France, Britain and Germany. REUTERS/Carlos Barria (CHINA - Tags: POLITICS ENERGY)

المصدر: إرم نيوز

شن زعيم حركة الأمل البرلمانية الإصلاحية، السياسي البارز النائب ”محمد رضا عارف“، اليوم الجمعة، هجومًا عنيفًا على الرئيس حسن روحاني الفائز بولاية رئاسية ثانية في الانتخابات التي جرت في 19 من مايو/ آيار الماضي، مؤكدًا أن ”الفضل في فوز روحاني بولاية ثانية جاء بسبب الدعم الذي قدمته الأحزاب الإصلاحية“.

وقال عارف في تصريحات صحفية لوسائل إعلام إيرانية: إن ”روحاني أبعد الإصلاحيين عن المناقشات والمفاوضات التي تجري لتشكيل الحكومة الجديدة“، داعيًا الرئيس الإيراني إلى ”ضرورة إنصاف الإصلاحيين ومنحهم حصصهم في الحكومة المقبلة“.

الإصلاحيون يريدون المحاصصة

بدوره، رد المساعد السياسي للرئيس الإيراني ”حميد أبو طالبي“ على عارف، معتبرًا أن ”بعض التيارات الإصلاحية تريد بناء حكومة محاصصة وهو أمر يرفضه الرئيس روحاني“.

وحث أبو طالبي في تغريدة له على حسابه بموقع ”تويتر“، الإصلاحيين على ”ضرورة الاحتكام إلى العقل وعدم دفع البلاد إلى الخلافات والمشاكل“، منوهًا إلى أن ”بعض الإصلاحيين يتبعون سياسة إدارة الغابات“.

وفي سياق متصل، كشفت قيادات في التيار الإصلاحي، أن ”روحاني رفض إسناد أي منصب وزاري للإصلاحي محمد رضا عارف في الحكومة المقبلة“.

وقال النائب عن الإصلاحيين ”علي نجفي“: إن ”محمد رضا عارف، كان ينوي تسلم إحدى الوزارات في حكومة روحاني الثانية، لكن الأخير رفض ذلك من دون أن يقدم الأسباب“.

تنصيب روحاني

وفي سياق متصل، أعلن المتحدث باسم البرلمان الإيراني ”بهروز نعمتي“، الجمعة، أن تنصيب الرئيس حسن روحاني سيعقد في البرلمان يوم الخامس من شهر آب/أغسطس المقبل.

وقال نعمتي: إن ”ضيوفًا وسفراء من مختلف دول العالم سيشاركون في مراسم تنصيب الرئيس حسن روحاني، بالإضافة إلى حضور رئيس المحكمة العليا، وأعضاء مجلس صيانة الدستور ورئيس السلطة القضائية والموظفين المدنيين والعسكريين الآخرين في البرلمان“.

وأضاف نعمتي، أن ”المرشد الأعلى آية الله علي خامنئي سوف ينصب حسن روحاني رئيسًا لإيران لأربع سنوات جديدة، وسيؤدي روحاني اليمين في مراسم تُجرى في البرلمان الإيراني“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com