البرلمان الألماني يوافق على زواج المثليين جنسيًا

البرلمان الألماني يوافق على زواج المثليين جنسيًا

المصدر: د ب أ

وافق البرلمان الألماني (بوندستاج) اليوم الجمعة، على زواج المثليين جنسيًا بتأييد 393 من إجمالي 623 نائبًا.

وأعلنت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، عقب التصويت أنها صوتت بالرفض على مشروع القانون الذي يجيز زواج المثليين جنسيًا.

وقالت ميركل: ”الزواج بالنسبة لي هو الزواج بين رجل وامرأة“، مضيفة أنها تؤيد في المقابل تسهيل حق التبني.

وقبل هذا القانون، كان يسمح للمثليين جنسيًا بشراكة حياتية مسجلة رسميًا، لكن دون زواج تقليدي، وكان أهم فارق في ذلك هو عدم السماح للشركاء المثليين بتبني أطفال سويًا.

وبلغ إجمالي الذين صوتوا ضد القانون الذي يمنح المساواة القانونية الكاملة للأزواج المثليين 226 نائبًا، بينما امتنع عن التصويت 4 نواب.

ورغم معارضة التحالف المسيحي المنتمية إليه ميركل، حصل مشروع القانون المقدم من مجلس الولايات الألماني ”بوندسرات“ على تأييد غالبية البرلمان بفضل أصوات الحزب الاشتراكي الديمقراطي، الشريك في الائتلاف الحاكم، وحزب ”الخضر“ وحزب ”اليسار“، ذلك إلى جانب 70 صوتًا على الأقل من نواب التحالف المسيحي.

وبدأ البرلمان صباح اليوم بجلسة نقاش حول مبدأ ”الزواج للجميع“، وصوت غالبية النواب خلال جلسة النقاش لصالح توسيع جدول أعمال البرلمان اليوم ليشمل التصويت على مشروع القانون.

يذكر أن ميركل أعفت الكتلة البرلمانية للتحالف المسيحي من الالتزام بموقف معين حال إجراء تصويت على زواج المثليين جنسيًا في البرلمان.

وقالت ميركل خلال اجتماع للكتلة البرلمانية للتحالف المسيحي يوم الثلاثاء الماضي، إن تحديد قرار بشأن هذا الأمر سيجرى بناء على القناعة الفردية لكل نائب.

ودفع الحزب الاشتراكي الديمقراطي، الشريك في الائتلاف الحاكم، في اتجاه إجراء تصويت على مشروع القانون هذا الأسبوع قبل بدء العطلة الصيفية التي ستعقبها الانتخابات التشريعية في أيلول/سبتمبر المقبل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com