البيت الأبيض يقلل من أهمية سخرية رئيس وزراء أستراليا من ترامب

البيت الأبيض يقلل من أهمية سخرية رئيس وزراء أستراليا من ترامب

المصدر:  رويترز

 قلّل البيت الأبيض من أهمية فيديو مسرب لرئيس الوزراء الأسترالي مالكولم ترنبول، يسخر فيه من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ويلمّح إلى علاقات مع روسيا.

وردًا على سؤال حول تعليقات ترنبول، قال مسؤول كبير في البيت الأبيض: ”لا أعتقد أن أحدًا يهتم بذلك“.

وجاءت تعليقات ”ترنبول“ خلال حفل لوسائل الإعلام الإخبارية في مقر البرلمان في كانبيرا في وقت متأخر من يوم الأربعاء، وكان من المفترض أن تكون غير معلنة.

وقال ترنبول في التسجيل المسرب“: ”دونالد وأنا… نفوز في استطلاعات الرأي. نحن! ليست الاستطلاعات المزورة. نفوز في الاستطلاعات الحقيقية. أتعرف.. الاستطلاعات عبر الإنترنت من السهل جدًا الفوز فيها“. وأضاف: ”لدي هذا الفتى الروسي“.

وبث صحفي أسترالي التسجيل، عازيًا ذلك إلى أنه لم يكن حاضرًا للحفل لذا فهو ليس ملزمًا بقاعدة السرية.

وفي وقت لاحق، قال ترنبول لإذاعة (3إيه.دبليو) إن التسريب انتهاك للبروتوكول، لكن حديثه ”الظريف“ كان ”انتقادًا اتسم بروح الدعابة“ سخر فيه من نفسه.

وقالت السفارة الأمريكية في كانبيرا، إنها تدرك أن الحفل الأسترالي الذي شهد تعليقات ترنبول هو المقابل للعشاء السنوي للمراسلين الصحفيين في البيت الأبيض والذي عادة ما يتبادل خلاله الإعلام الأمريكي والرئيس السخرية.

وقالت السفارة: ”نأخذ ذلك على محمل الدعابة المقصودة منه“.

وأشار المسؤول في البيت الأبيض الذي طلب عدم ذكر اسمه، إلى اللقاء المباشر الأول الجيد بين ترامب وترنبول في نيويورك الشهر الماضي، إذ أعلن الاثنان أنهما ”ينسجمان مع بعضهما البعض إلى حدّ كبير“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com