الطالب الأمريكي الذي أفرجت عنه كوريا الشمالية يعاني من “ إصابة عصبية حادة“

الطالب الأمريكي الذي أفرجت عنه كوريا الشمالية يعاني من “ إصابة عصبية حادة“

المصدر: د ب ا

ذكرت مصادر طبية، اليوم الخميس، أن الطالب الجامعي الأمريكي، الذي أفرجت عنه كوريا الشمالية بينما يعاني من غيبوبة الأسبوع الجاري، يرقد في حالة مستقرة الآن ولكنه يعاني من “ إصابة عصبية حادة ”.

ومن المقرر أن يصدر الأطباء المزيد من التفاصيل عن حالة أوتو ورمبير في وقت لاحق من اليوم الخميس.

وقال والده فريد ورمبير، الذي يرتدي نفس السترة التي كان يرتديها نجله في قاعة محكمة بكوريا الشمالية، للصحفيين إنه لا يصدق رواية النظام الكوري الشمالي عن كيفية دخول ابنه في غيبوبة بعيد الحكم عليه في محاكمة شكلية في آذار/مارس 2016 .

وقال فريد ورمبير، في مؤتمر صحفي في سينسيناتي بولاية أوهايو حيث يتلقى أوتو الرعاية الطبية: “ لا يوجد أي سبب لكي تبقي أي دولة متحضرة حالته سرا وحرمانه من الحصول على الرعاية الطبية ”.

وكان ورمبير في جولة لكوريا الشمالية أوائل العام الماضي عندما حاول، بحسب المزاعم، سرقة لوحة دعائية من فندقه، واتهم بارتكاب أفعال عدائية ضد الدولة .

وكان قد حكم عليه بالسجن 15 عاما في معسكر عمل بعد محاكمة استغرقت ساعة في آذار/مارس 2016.

وأشاد والده بتحركات إدارة الرئيس دونالد ترامب لضمان الإفراج عن نجله،بعدما طالبت إدارة أوباما العائلة بعدم إثارة ضجة لتجنب إغضاب النظام الكوري الشمالي.

وقال “ لقد اعتمدنا على هذه الفرضية الخاطئة بأنهم سيعاملون أوتو بعدل ويطلقون سراحه ”.

وقال فريد ورمبير إن ترامب اتصل بالعائلة الليلة الماضية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com