قادة العالم منزعجون من قرار ترامب بالانسحاب من اتفاق باريس – إرم نيوز‬‎

قادة العالم منزعجون من قرار ترامب بالانسحاب من اتفاق باريس

قادة العالم منزعجون من قرار ترامب بالانسحاب من اتفاق باريس

المصدر: وكالات- إرم نيوز

تفاعل زعماء العالم مع قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بانسحاب بلاده من اتفاقية باريس للمناخ بانزعاج.

وقالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل: ”قرار الولايات المتحدة مؤسف للغاية، وأنا أستخدم كلمات مقيدة للغاية“.

وقال رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو: ”نشعر بخيبة أمل كبيرة بسبب قرار الحكومة الاتحادية في الولايات المتحدة بالانسحاب من اتفاقية باريس للمناخ. كندا لا تتزعزع في التزامها بمحاربة تغير المناخ ودعم النمو الاقتصادي النظيف“.

وقال وزير البيئة الهندي هارش فاردهان: ”فيما يتعلق باتفاق باريس، وفيما يتعلق بتكريس أنفسكم (لمكافحة) التغير المناخي والاحتباس الحراري وحماية البيئة، حكومتنا ملتزمة، بغض النظر عن موقف أي أحد في أي مكان في العالم“.

وقال رئيس الوزراء المجري فيكتور أوربان في مقابلة مع الإذاعة الرسمية: ”إنني مصدوم“.

وقال رئيس برنامج الأمم المتحدة للبيئة إريك سولهايم لقناة ”إن آر كيه“ النرويجية: ”إن الأمر يمثل أهمية أقل مما يتصور البعض حتى الآن، حيث ترغب كل من الصين والهند وأوروبا والاتحاد الإفريقي واليابان وكندا ودول عديدة غيرها، في الاستمرار بالعمل على قضايا المناخ والاستمرار في الالتزام باتفاقية باريس للمناخ“.

من جانبه، قال رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر: ”ليس هناك عودة للخلف بالنسبة للتحول في أنظمة الطاقة. لا تراجع عن اتفاق باريس للمناخ“.

وقال الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما :“ إن هذه الإدارة ستنضم إلى حفنة صغيرة من الدول التي ترفض المستقبل.. والدول التي ستبقى ضمن اتفاق باريس للمناخ هي التي ستجني المنافع فيما يتعلق بفرص العمل والصناعات التي تم إنشاؤها ”.

وقال عمدة بيتسبرج بيل بيدوتو: ”بصفتي عمدة لبيتسبرج، أؤكد لكم أننا سنتبع الخطوط العريضة لاتفاق باريس من أجل شعبنا واقتصادنا ومستقبلنا“.

وقالت وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة، مرشحة الحزب الديمقراطي في الانتخابات الرئاسية الماضية هيلاري كلينتون: “ إنه خطأ تاريخي. العالم يتحرك معًا إلى الأمام بشأن تغير المناخ. والانسحاب من اتفاق باريس سيترك العمال والأسر الأمريكية في الخلف“.

وقال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ”لا تشككوا في الأمر، لا توجد خطة بديلة، لأننا لا نملك كوكبًا بديلًا“.

وذكر وزير الخارجية الياباني فوميو كيشيدا للصحفيين: ”بينما كانت اليابان تأمل في العمل مع الولايات المتحدة في إطار اتفاق باريس، فإن إعلان الإدارة الأمريكية عن انسحابها من الاتفاق مؤسف“.

وقال رئيس الوزراء الأسترالي مالكوم تيرنبول: ”كنا نفضل أن تظل الولايات المتحدة جزءًا من الاتفاق. نحن ملتزمون باتفاق باريس“.

وجاء في بيان من مكتب رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي: ”أعربت رئيسة الوزراء عن خيبة أملها إزاء القرار وشددت على أن المملكة المتحدة لا تزال ملتزمة باتفاق باريس كما أعلنت مؤخرًا في مجموعة السبع“.

وقال زعيم المعارضة البريطانية جيرمي كوربين: ”الانسحاب من اتفاق باريس للمناخ هو طيش ورجعية.. سأعمل من أجل مستقبل مستدام لكوكبنا“، وانتقد صورة شهيرة لرئيسة الوزراء وهي تصافح ترامب خلال اجتماع في البيت الأبيض.

وقال وزير الخارجية الأمريكية السابق جون كيري: ”لقد اتخذ الرئيس الذي وعد بأن تكون (أمريكا أولًا) خطوة ذاتية التدمير تضع أمتنا أخيرًا.. إن هذه خسارة غير مسبوقة للقيادة الأمريكية التي ستكلفنا نفوذًا، وتكلفنا وظائف وتدعو دولًا أخرى إلى الابتعاد عن حل أزمة الوجود الأكبر على الإطلاق للإنسانية، وتعزل الولايات المتحدة بعد أن وحدنا العالم ”.

وقال رئيس الوزراء الإيطالي باولو جينتيلوني: ”لن نعود خطوات إلى الوراء في اتفاقية باريس. إيطاليا ملتزمة بخفض الانبعاثات والطاقة المتجددة والتنمية المستدامة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com