العالم

إصابة 7 جنود مغاربة وفقدان آخر في هجوم مسلح بأفريقيا الوسطى
تاريخ النشر: 09 مايو 2017 17:45 GMT
تاريخ التحديث: 09 مايو 2017 17:46 GMT

إصابة 7 جنود مغاربة وفقدان آخر في هجوم مسلح بأفريقيا الوسطى

الأمم المتحدة تدين الهجوم وتعتبر تعريض حياة أي عنصر من عناصر حفظ السلام الدولية بمثابة جريمة حرب.

+A -A
المصدر: عبد اللطيف الصلحي-المغرب-إرم نيوز

أعلنت بعثة الأمم المتحدة في أفريقيا الوسطى في بيان لها اليوم الثلاثاء إصابة 7 مغاربة من قوات حفظ السلام الدولية بجروح متفاوتة الخطورة، ووجود واحد في عداد المفقودين، إثر هجوم مسلح نُفذ على قافلة للبعثة قرب بانغاسو، جنوب شرق البلاد.

وأوضح المصدر، أن القافلة تعرضت للهجوم من قبل مسلحين في ساعات المساء الأولى ليوم أمس الاثنين، عندما كانت متوجهة من بلدة رفاعي نحو بانغاسو الواقعة على بعد 474 كيلومترا شرق العاصمة بانغي.

وأسفر الهجوم عن وفاة عنصر من القبعات الزرق، والذي يحمل الجنسية الكمبودية، فيما أصيب ثمانية آخرون بجروح بينهم 7 مغاربة وكمبودي.

وأضاف البيان أن أربعة أفراد من قوات حفظ السلام في عداد المفقودين بينهم مغربي و3 كمبوديين، فيما فرّ المهاجمون نحو جهة مجهولة.

وقد أرسلت بعثة الأمم المتحدة في جمهورية أفريقيا الوسطى على الفور تعزيزات أمنية كبيرة لتأمين الموقع، والبحث عن المفقودين داخل الغابات المحيطة، كما تم إجلاء الجرحى على متن طائرة طبية إلى بانغي حيث يتلقون العلاج.

وأدانت بعثة الأمم المتحدة هذا الهجوم، واعتبرت ”تعريض حياة أي عنصر من عناصر القبعات الزرق بمثابة جريمة حرب”.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك