بالرغم من خطورتها.. تعرّف على رغبة ترامب عند زيارته لبريطانيا

بالرغم من خطورتها.. تعرّف على رغبة ترامب عند زيارته لبريطانيا

المصدر: لندن – أرم نيوز

عبر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، عن رغبته في ركوب عربة الملكة البريطانية إليزابيث الثانية المذهبة، واجتياز شوارع لندن على متنها، خلال زيارته المنتظرة إلى بريطانيا في شهر تشرين الأول/أكتوبر المقبل.

وذكرت تقارير صحافية، أن ”ترامب أصر على تحقيق رغبته  بالرغم من تحذيرات مساعديه، بأن عربة الملكة المذهبة غير آمنة لأنها ليست مضادة للقذائف“.

وأفادت صحيفة ”مترو“ البريطانية، نقلا عن موقع ”ذا تيم“ الإخباري الأمريكي، بأن ”ترامب يريد أن يكون استقباله في لندن، بعكس الاستقبال الذي قدم للرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما، خلال زيارته إلى بريطانيا في العام 2011، الذي تم نقله إلى قصر الملكة في موكب يضم سيارات مدرعة“.

وقال مصدر أمريكي مسؤول لموقع ”ذا تيم“ الإخباري، إن ”هناك خطرا على الرئيس ترامب، إذا ما تم نقله في عربة الملكة، فقد يكون زجاجها مضاد للرصاص، لكن ليس للقذائف الصاروخية“.

في حين أشارت صحيفة ”مترو“، إلى أن ”شرطة لندن بدأت منذ الآن بالاستعدادات لاستقبال ترامب، على الرغم من توقيع عريضة من قبل أكثر من مليوني شخص، للمطالبة بإلغاء الزيارة، فضلا عن التهديد بالقيام بمظاهرات احتجاجية عند وصوله“.

وذكرت صحيفة ”صنداي تايمز“ البريطانية، في عددها الصادر السبت، أن دائرة المراسم في البيت الأبيض أشارت إلى الأهمية المعنوية التي ستحملها في طياتها رحلة ترامب والملكة البريطانية وسط لندن، وذلك قبل الوصول إلى قصر باكنجهام الذي سينزل فيه ترامب ضيفا على الملكة.

ومن جهتها، أكدت شرطة بريطانيا على أن ”تنظيم وجهة سير ترامب والملكة وسط لندن، يتطلب وضع خطة أمنية معقدة للغاية، لضمان سلامة الزعيمين والحشود التي ستصطف لتحيتهما على طول طريقهما“.

وفي الوقت الذي اقترحت فيه الشرطة البريطانية تركيب زجاج مصفح للعربة لحماية من فيها، فيما يؤكد الخبراء على أن الزجاج المقترح إذا حمى مستقلي العربة من الرصاص، فلن يصد عنهما قذيفة مضادات الدروع المحمولة على الكتف.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com