لماذا يخفي دونالد ترامب سجلات زوار البيت الأبيض؟

لماذا يخفي دونالد ترامب سجلات زوار البيت الأبيض؟

المصدر: بلقيس دارغوث – إرم نيوز

تقدمت 3 منظمات أمريكية بدعوى قانونية ضد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، لعدم تقديمه سجلات زوار البيت الأبيض.

المنظمات الثلاث هي: أرشيف الأمن القومي والمواطنون من أجل المسؤولية والأخلاق في واشنطن CREW  ومعهد نايت فيرست أمندمنت في جامعة كولومبيا.

 وتحت لواء ”قانون حرية المعلومات“ أو FOIA، طالبت المنظمات الثلاث بالحصول على هذه المعلومات والسجلات بالأسماء والتواريخ والمواعيد.

 وكانت الدعوى نفسها رفعت في وقت سابق ضد وزارة الأمن الداخلي الأمريكية، بعدما رفض جهاز ”الخدمة السرية“ تأمين معلومات الداخلين والخارجين إلى مقر الوزارة.

 وقال مدير جمعية منظمة CREW نوح بوكبايندر، إنه كان يأمل من إدارة ترامب أن تحذو حذو إدارة باراك أوباما السابقة، في الإفراج عن سجلات الزوار، ولكنها لم تقدم على ذلك حتى الساعة.

 وقال إن الشفافية مطلوبة حاليًا أكثر من أي وقت مضى، نظرًا للقضايا الشائكة التي تحوم حول البيت الأبيض من الانتفاع وتضارب المصالح والتأثير الخارجي والتعديات الأخلاقية وغيرها من القضايا.

 ولا تطالب المنظمات بالاطلاع على سجلات زوار البيت الأبيض فحسب، بل كل من يلتقي ترامب شخصيًا في أماكن إقامته الأخرى، سواءً في نيويورك أو فلوريدا، حيث مقر ”البيت الأبيض الشتوي“ مارالاغو، وكان ترامب التقى أكثر من رئيس في منتجع مارلاغو مثل الرئيس الصيني الأسبوع الماضي.

 وقال رئيس أرشيف الأمن القومي توم بلانتون، إن أوباما كان يطلق بشكل دوري هذه السجلات، والتي كانت تسهل عمل الخدمة السرية المخصصة لحمايته.

وأوضح موظف آخر من الأرشيف أن الهيئة تقدمت بالشكوى الأولى في 23 يناير/كانون الثاني الماضي، وأتبعتها اليوم بالشكوى الثانية من الجهات الثلاثة.

مواد مقترحة