الجيش الأمريكي: قصف قاعدة ”الشعيرات“ دمر معدات إطلاق الأسلحة الكيمياوية‎

الجيش الأمريكي: قصف قاعدة ”الشعيرات“ دمر معدات إطلاق الأسلحة الكيمياوية‎

المصدر: وكالات - إرم نيوز

قالت الأميرال ميشيل هاوارد قائد القوات البحرية الأمريكية في أوروبا وأفريقيا السبت إن الضربات الصاروخية التي نفذتها واشنطن ضد قاعدة الشعيرات الجوية في سوريا دمرت معدات إطلاق الأسلحة الكيمياوية، وإن الجيش الأمريكي مازال مستعدا لشن هجمات أخرى إذا دعت الحاجة لذلك.

وأضافت أن الولايات المتحدة قررت شن هذه الهجمات بعد أن أخفقت الأمم المتحدة في إصدار قرار يدين هجوما داميا بالأسلحة الكيماوية أدى إلى قتل العشرات في بلدة خان شيخون التي تسيطر عليها المعارضة السورية.

وأنحت واشنطن باللوم على الحكومة السورية في هذا الهجوم الذي وقع الثلاثاء الماضي على النظام السوري.

ونفت الحكومة السورية بشدة مسؤوليتها عن الهجوم وقالت إن سبب سقوط قتلى هو تسرب من مخزن للأسلحة الكيماوية تابع لقوات المعارضة أصيب في غارة جوية لطائرات النظام.

وحول خطة الجيش الأمريكي بشأن كيفية التعامل مع أي هجمات محتملة أخرى قالت هاوارد إن الجيش مستعد للرد إذا أخفقت الخيارات المدنية الأخرى، وامتنعت عن إعطاء أي تفاصيل بشأن تقييم الجيش الأمريكي للأضرار التي وقعت، مؤكدة أنها واثقة من أن الهجمات أصابت الهدف المقصود.

وأضافت ”النية كانت تدمير المطار والتخلص من وسائل إطلاق الأسلحة الكيماوية.. أشعر أن هذا تحقق.“

وأطلقت الصواريخ من السفينتين الحربيتين ”بورتر“ و“روس“ بتنسيق وثيق مع القيادة المركزية الأمريكية المسؤولة عن الشرق الأوسط.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com